التليفزيون المصري يبث حواراً من العام الماضي لرئيس الجمهورية وانباء عن اقالة رئيس قطاع الاخبار

خطأ فادح قام به قطاع التليفزيون المصري حيث قام بإذاعة حوارا للرئيس عبد الفتاح السيسي بالأمم المتحدة العام الماضي على انه حواراً اجرى بالامس اثناء تواجد الرئيس بالولايات المتحدة.

عبد الفتاح السيسى

ويعود الحوار الذي تم اذاعته منذ قليل إلى عاماً مضى قامت بإجراءاه المذيعة مارجريت ورانر وذلك على المحطة الفضائية “pbs”

وعلى الجانب الاخر فقد علق رئيس قطاع الأخبار في أن هذا الحوار تم بثه عن طريق الخطأ وذلك بسبب “تغير الشفتات “على حد تعبيره، كما اشار إلى أن المسئولية ملقاة على عاتق المسؤولين في قسم التنسيق الفضائي وجارى اتخاذ كافة الاجراءات القانونية  للتحقيق مع المتسببين عن هذا الخطأ الكبير.

هذا وبمجرد عرض هذا الحوار ظهرت حالة من الاستياء الشديد لدى المواطنين خاصة عبر صفحات ومواقع التواصل الاجتماعي وطالبوا بضرورة معاقبة المسؤولين عن هذا الخطأ  والذي لا يليق بان يصدر عن المؤسسة الاعلامية الرسمية للبلاد.

هذا وقد بث التليفزيون المصري اعتذاراً للمواطنين   عن بث هذا الحوار بطريق الخطأ وذلك  في صورة خبراً عاجل عن.هذا وقد سرت انباءاً منذ قليل عن اقالة رئيس قطاع الأخبار بالتليفزيون المصري بسبب بث هذا الحوار


قد يعجبك أيضاً

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.