التضامن تزف بشرى سارة لمستفيدي تكافل وكرامة

زفت وزارة التضامن الاجتماعي برئاسة الدكتورة نيفين القباج، بشرى سارة لمستفيدي برنامج تكافل وكرامة، بشأن ما يتعلق بالمساعدات النقدية التي تقوم بها الوزارة من أجل مساعدة المصريين المحتاجين إلى المساعدة بشكل شهري، وسط الدعم الكبير الذي تقدمه الدولة المصرية من أجل مساعدة مواطنيها.

التضامن الاجتماعي

وعملت الدولة المصرية تحت قيادة الرئيس عبد الفتاح السيسي منذ توليه الرئاسة على العمل على الاهتمام بالفئات الأكثر احتياجًا في مصر من خلال العمل على تقديم مساعدات نقدية، وعمل مشاريع مختلفة من أجل مساعدة الأسر إلى جانب توفير مصادر دخل مختلفة لهم، ومن ضمن البرامج والخطط المنفذة التي قامت بها وزارة التضامن الاجتماعي خلال الفترة الماضية هي برنامج تكافل وكرامة والذي يقدم مساعدات شهرية للأسر المصرية الأكثر احتياجًا، وفقًا لقاعدة بيانات تم جمعها على مدار السنوات الماضية.

التضامن تزف خبرا سعيدا للمواطنين 

وزفت وزارة التضامن الاجتماعي بشرى سارة للمواطنين بشأن صرف المستحقات المالية الخاصة بشهر أغسطس أنه سيتم استمرار عمليات الصرف يوم الأحد المقبل بشكل منتظم مع اتخاذ كافة الإجراءات الاحترازية والوقائية التي وضعتها وزارة الصحة من أجل حماية المواطنين من فيروس كورونا.

وأضافت الوزارة أنها ستواصل أيضاً صرف معاشات شهر أغسطس للمستحقين في الحصول على هذا المعاش للأشخاص الذي تخلفوا عن المواعيد المقررة لهم للحصول على المعاشات، مشددة على ضرورة اتباع الإجراءات الاحترازية والوقائية التي نصت عليها وزارة الصحة والسكان، ومنظمة الصحة العالمية لحماية المواطنين من فيروس كورونا، ومنع تفشي المرض.

وتبذل وزارة التضامن الاجتماعي برئاسة الدكتورة نيفين القباج مجهودًا كبيرًا في دعم الفئات الأكثر احتياجًا، ودعم الشباب والعمل على القضاء على البطالة من خلال دعم الشباب والمواطنين من خلال المشروعات الصغيرة والمتوسطة، وهو ما ساعد الكثير من الشباب في إيجاد فرص عمل.


اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني، وهو غير مطلوب للتعليق لكن يوفر لك وسيلة للتنبيه في حال قيام شخص بالرد على تعليقك.