التحريات تكشف سر العثور على جثة شاب مغطاة بالدماء وملقاة بترعة الإسماعيلية بمنطقة شبرا الخيمة

قام اثنين من المسجلين خطر؛ بقتل سائق “توك توك”، وإلقاء جثته في ترعة الإسماعيلية، بمنطقة شبرا الخيمة، حيث قام أحدهما باستدراجه بحجة توصيلهم فى مكان العثور على الجثة، وقام بقتله، بهدف سرقته، وتم القبض عليهما، وإحالتهما للنيابة لبدء التحقيق معهما.

التحريات تكشف سر العثور على جثة شاب مغطاة بالدماء وملقاة بترعة الإسماعيلية بمنطقة شبرا الخيمة 1 27/6/2020 - 3:00 م

بدأت أحداث الواقعة، عندما تلقى قسم شرطة ثان شبرا الخيمة برئاسة العميد إسماعيل عبد الله، مأمور القسم، بلاغا يفيد العثور على جثة ملقاة في ترعة الاسماعيلية، بدائرة قسم ثانى شبرا الخيمة، وبه طعنات متعددة نافذة في الصدر.

وعلى الفور انتقلت قوة من رجال المباحث، برئاسة المقدم محمد الشاذلى رئيس مباحث القسم، إلى مكان الواقعة، وبالفحص الأولي تبين أن المجني عليه، به جرح غائر في الصدر، أثر طعنة، وأثار خنق حول الرقبة.

وفيما كشفت تحريات الشرطة، بأن الجثة تعود إلى “م-ع”33 سنة سائق توك توك، وتوصلت إلى أن وراء ارتكاب الجرم مسجلان خطر، لهم سجل جنائي متعدد، وقد اتفقا على سرقة التوك توك، وقاموا باستدراجه وسرقته وقتله، ومن ثم إلقاء الجثة في مياه الترعة.

وتم تشكيل فريق بحث، للقبض على الهاربين، برئاسة النقيب محمد حسام، معاون المباحث،الذي قام بإعداد الكمائن، وضبط المتهمان،

وقد اعترفا بارتكاب الجريمة، وأرشدوا الشرطة على التوك توك المسروق الخاص بالمجني عليه، والسلاح  المستخدم في ارتكاب الواقعة, وتولت النيابة التحقيق التي أمرت بحبسهم 4 أيام على ذمة التحقيقات.