البوم عمرو دياب الجديد “أحلى وأحلى” قد يخسر ملايين قبل طرحة في الاسواق رسمياً

قد يبدو بداية غير جيده لألبوم الهضبة عمرو دياب الجديد “أحلى وأحلى”، فقد تدأول رواد مواقع التواصل الإجتماعي ألبوم عمرو دياب الجديد وتم تسريبه بالكامل قبل عرضة رسمياً في الأسواق المصرية والوطن العربي، وقد تم تسريب الأغاني بالكامل على موقع “SoundCloud”، وكان الهضبة قد استقر بشكل كامل على طرح الألبوم يوم الخميس المُقبل الموافق 28 إبريل ولكن تم طرحه منذ قليل على إحدى شبكات المحمول، الأمر الذي قد يُخَسِر شركة “روتانا” الموزعه لهذا الألبوم ملايين بسبب تسريبه قبل طرحه رسمياً في الأسواق.

البوم عمرو دياب الجديد "أحلى وأحلى" قد يخسر ملايين قبل طرحة في الاسواق رسمياً 1 26/4/2016 - 3:56 ص

وفي نفس السياق، أعلنت شركة “روتانا” أنها سوف ترسل طلب رسمي لإدارة المصنفات الفنية التابعة لوزارة الثقافة، بمنع تدأول أغاني ألبوم “أحلى وأحلى” للهضبة في الأسواق، وذلك قبل طرحة رسمياً من قِبَّل الشركة حتى لا تتعرض للخسارة المادية.

وتناولت بعد الوكالات الاخباريه عن أن شركة “روتانا” قد طالبت إدارة المصنفات الفنية بمنع طرح ألبوم عمرو دياب الجديد، لحين البت في القضية المرفوعة بين شركة روتانا وعمرو دياب حول الألبوم الجديد، القضية المطروحة الآن أمام القضاء المصري.

ومن المفترض أن يصدر الحكم في نهاية الشهر الجاري، وكان المشكلة قد بدئت بين شركة “روتانا” والميجا ستارز “عمرو دياب”، عندما فسخت شركة روتانا العقد المُبرم بينهما بناء على رغبته، وكان قرار الهضبة جاء بناء على عدم إلتزام الشركة ببنود عقده الأخير الذي ينصف على طرح ألبومين ولكن لم يطرح إلا ألبوم واحد فقط وهو “شفت الأيام” حينها، وطالبت الشركة عمرو دياب بدفع الشرط الجزائي المتفق عليه في العقد، الأمر الذي رفضه عمرو دياب، ورفض أيضاً الإتهامات الموجهه إليه من قِبل الشركة عندما قامت بمؤتمر صحفي وقتها تنفي مزاعم “عمرو دياب” ووكيل أعماله بعدم إلتزام الشركة ببنود العقد الأخير المُبرم بينهما، التصرحيات التي تهدف إلى الإساءه إلى الشركة والنيل منها على حد قول الشركة.


قد يعجبك أيضاً

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.