البنك المركزي يمد فترة إلغاء رسوم السحب النقدي من ATM حتي نهاية ديسمبر

قرر مجلس إدارة البنك المركزي المصري تمديد قرار إلغاء رسوم السحب النقدي من ماكينات الصراف الألي ATM حتي شهر نهاية ديسمبر و أيضا الاستمرار في إعفاء العملاء من مصاريف و عمولات التحويلات البنكية بالجنيه المصري و خدمات المحافظ الذكية و إلغاء كافة رسوم تفعيل خدمات التحصيل الإلكتروني عبر الإنترنت و سيستمر البنك المركزي في إلغاء كافة العمولات علي عمليات السحب النقدي لحاملي بطاقات صرف المعاش علي أن يتحمل البنك المركزي مصاريف السحب لهذه البطاقات و التي قد تصل إلى 60 أو 70 مليون جنيه تقريبا ومن الجديد بالذكر انه كانت من المفترض أن تنتهي فترة القرار السابق مع بداية شهر يوليو و العودة لخصم رسوم عمليات السحب النقدي طبقا لما يحدده كل بنك.

البنك المركزي يمد فترة إلغاء رسوم السحب النقدي من ATM حتي نهاية ديسمبر

تأتي تلك القرارات في ضوء الجهود المبذولة من جانب البنك المركزي المصري في تنفيذ إجراءات مكافحة انتشار جائحة كورونا و مواجهة أي تداعيات قد تؤثر علي الاقتصاد المصري و القومي.

هذا و يؤكد البنك المركزي المصري مراقبته و متابعته عن قرب و اهتمام لكافة التطورات العالمية و المحلية و القدرة علي إقرار و اتخاذ ما يلزم من إجراءات و تدابير تضع الاقتصاد المصري في المقام الأول وتحافظ علي الاستقرار المصرفي و النقدي