الانتربول السعودى يسلم اخوانياً إلى الانتربول المصرى

قام الإنتربول السعودى اليوم السبت الموافق 5 مارس لعام 2016 بترحيل مواطن يحمل الجنسية المصرية ينتمى إلى جماعة الإخوان المسلمين ومحكوم عليه بالسجن 3 سنوات، من الأراضى السعودية وتسليمه إلى الإنتربول المصري بالقاهرة، وذلك لتورطه في قضايا عنف وتخريب.

الانتربول

على صعيد آخر أكد مصدر أمنى موثوق أن الإنتربول السعودى قام بتسليم المواطن المصري شريف عاصم نعيم البسيونى، والذي يعمل  نجار ويُقيم بُمحافظة دمياط، وذلك بُناءً على طلب من الإنتربول المصري بالقاهرة وذلك لتورطه في أعمال العنف بمصر وصدور حكم واجب التنفيذ ضده بالحبس 3 سنوات.

حيث أكد الإنتربول المصري أن المدعو شريف عاصم نعيم البسيونى متورط في أعمال عنف وتخريب الممتلكات العامة وتهديد المواطنين وحيازة أسلحة بيضاء، ولكنه تمكن من الهرب من قوات الأمن المصرية قبل أن يتم تنفيذ الحكم الصادر ضده، حيث تم إصدار حكم ضده غيابياً بالسجن 3 سنوات.

على الفور بعد أن تمكنت القوات المصرية من تحديد هويته ومكانه قامت بإبلاغ السلطات السعودية بالأمر، مما دفع السلطات السعودية إلى ترحيله على الفور وتسليمه إلى الإنتربول المصري حتى يتم إتخاذ الإجرائات اللازمة تجاهه.

مازالت السلطات المصرية في صراع دائم حول المصريين الذين قد صدر ضدهم أحكام غيابية ولكنها لم يتم تنفيذها نتيجة لهروب هؤلاء المتورطين من قبضة قوات الأمن، حيث تبذل الحكومة المصرية جميع جهودها من أجل الوصول إليهم وتنفيذ تلك الأحكام.



اترك تعليقاً