الاتحاد الأوروبي: إعفاء المواطنين العمانيين من تأشيرة شنجن خلال أسبوعين

قام أمس الثلاثاء الموافق السابع من شهر يونيو 2030م الاتحاد الأوروبي بالإعلان عن أنه خلال الأسبوعين القادمين، سوف يقر دخول سلطنة عُمان بمسار المفاوضات التي تهدف إلى استثناء المواطنين العمانيين من تأشيرة «شنغن»، كما صرحت وكالة الأنباء العمانية، بأن ذلك جاء خلال المؤتمر الصحفي لنائب الأمين العام والمدير السياسي لجهاز العمل الخارجي بالاتحاد الأوروبي أنريكي مورا، والشيخ خليفة بن على الحارثي وكيل وزارة الخارجية للشؤون الدبلوماسية بسلطنة عمان، و الذي عُقد أمس بوزارة الخارجية العمانية.

الاتحاد الأوروبي إعفاء المواطنين العمانيين من تأشيرة شنجن قريباً

سلطنة عُمان تبحث مع الاتحاد الأوروبي إعفاء مواطنيها من تأشيرة شنجن

وأشار أنريكي مورا إلى الدور التاريخي لسلطنة عمان وما قدمته من مجهود في إيجاد حلول لمختلف القضايا الإقليمية والدولية، كما أعرب عن تطلع الاتحاد للعمل مع سلطنة عُمان بهدف دعم جهود السلام، وأشار مورا إلى وجود مفاوضات حالية مع دول مجلس التعاون خاصة بالتجارة الحرة، كما أن الاتحاد الأوروبي يتطلع لزيادة التعاون مع دول المنطقة بمجالات مختلفة منها الأمن البحري والطاقة والتدريب والتكنولوجيا، وأكد أنريكي مورا بأن زيارته الحالية لسلطنة عمان، تشكل فرصة لعرض العلاقات الثنائية بين الطرفين، وطرق تقويتها والنهوض بها إلى جانب مناقشة السياسات الخارجية بينهما.
كما أوضح مورا تطلع الاتحاد الأوروبي حاليًا للبحث عن بدائل يتم من خلالها توفير الغاز المسال، كما يبحث آفاق التعاون بمجال الطاقة الخضراء على المستوى البعيد، بالإضافة إلى أن استراتيجية الشراكة الأوروبية مع الدول الخليجية تركز على التعاون بمجالات مختلفة من ضمنها الطاقة والأمن، ويُذكر أنه في يوم الاثنين الموافق السادس من شهر مايو، قد تم عقد الجولة الثالثة للمشاورات السياسية بين وزارة الخارجية العمانية وجهاز العمل الخارجي بالاتحاد الأوروبي؛ بهدف بحث العلاقات الثنائية بين السلطنة والاتحاد الأوروبي وتقوية العلاقات وتطويرها، لما فيه من منفعة مشتركة للطرفين، إلى جانب الإجراءات الذي ترتب عنها تحقيق إعفاء المواطنين العمانيين تأشيرة “شنجن”.


اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني، وهو غير مطلوب للتعليق لكن يوفر لك وسيلة للتنبيه في حال قيام شخص بالرد على تعليقك.