“الإهمال الطبي” يقتل طفلاً بقطع عضوه الذكري في سوهاج

شهدت مستشفى طهطا العام الموجودة بمحافظة سوهاج واقعة غريبة من نوعها، حيث تم بتر عضو ذكري لطفل أثناء ولادته أثناء الخطأ وذلك حسب كلام المسئولين بالمستشفي، حيث لم يشعر طاقم التوليد بالمستشفى بأي ندم وهم يقوموا بتسليم المواطن محمد عبد العال عبد الكريم لطفله المولود جثة هادة نتيجة لقطع عضوه الذكري، مبررين أنه خطأ طبيعي ويحدث دائماً.

طفل

حيث قام الواد والذي يدعي محمد عبد العال عبد الكريم البالغ من العمر 53 عاماً بالتشكيك في أمر وفاة إبنه المولود ومن خلال فحصه لجثة مولوده لاحظ أن عضوه الذكري تم بتره وعليه آثار دماء كثيرة، وعليه قام بتحرير محضر يحمل رقم 528 إداري وذلك بقسم شرطة طهطا، حيث قال في المحضر أن زوجته التي تدعي بخيتة قبيصي عبدالله محمد ربة منزل قد دخلت مستشفى طهطا العام لقيامها بعملية وضع، ولكن الطفل توفي أثناء إجراء العملية، وعند إستلامه لجثة طفله أثناء إستخراج تصريح الدفت قد لاحظ قطع عضوه الذكري.

حيث إتهم الواد كلاً من كان قائماً على عملية الولادة وهم كلاً من أيمن مختار محمد أبو الفضل أخصائي النساء والتوليد، أسماء صابر طبيبة بالمستشفي، هند ناصر ممرضة، فاطمة ربيع ممرضة ونرجس ناعوم مشرفة تمريض، حيث قام الوالد بإتهامهم بالإهمال الجسيم أثناء عملية الولادة والذي أدي إلى بتر وقطع العضو الذكري لطفله المولود والذي أصبح جثة هامدة.


اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني، وهو غير مطلوب للتعليق لكن يوفر لك وسيلة للتنبيه في حال قيام شخص بالرد على تعليقك.