الإنتربول يحذف كل الإرهابيين المطلوبين والشيخ القرضاوي وغنيم ويبفي على 8 أسماء أخرين

قررت شرطة الإنتربول الدولية اليوم الأحد الموافق 10 من شهر سبتمبر لعام 2017، إزالة إسم الشيخ الجليل يوسف القرضاوي رئيس الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين من القائمة الإرهابية المطلوبة على الموقع الرسمي لشرطة الإنتربول، وقد تم إتهام الشيخ يوسف القرضاوي من قبل بتهمة السلب والنهب والحرق والقتل.

الانتربول الدولي

الإنتربول الدولي

كما وأن الشيخ الجليل العالم الإسلامي يوسف القرضاوي قد تم اتهامه بذلك وإدراجه بالعناصر الإرهابية المطلوبة منذ عام 2014 الماضي، وجاءت تلك التهم على ذمة قضايا العنف والتخريب، وأدرج القرضاوي مع وجدي غنيم وأربعون شخصاً من جماعات الإخوان المسلمين، ولكن الآن تم إعفاء جميع تلك الأسماء السابق ذكرها.

والجدير بالذكر وأنه قد تم رفع أسماء جماعات الإخوان المسلمين السابق ذكرها من قائمة الإنتربول الدولية، وتمت إزالتهم من فئة الإشارة الحمراء، ولم تعد صفحتهم موجودة أي أنهم ليسو مطلوبين كإرهابيين الآن، ولم يتبقى من القائمة الحمراء أو الإشارات الحمراء كإرهابيين في الإنتربول الدولي سوى وزير الدولة لشؤون مجلس النواب السابق محمد محسوب، و8 مصريين أخرين.

وفي تصريحات هامة إلى وزارة الداخلية المصرية أعربت من خلالها أن تستاء استياء شديد من رفع الشيخ يوسف القرضاوي ووجدي غنيم من قائمة الإرهاب مع رفع 40 اسم من قيادات جماعات الإخوان المسلمون رغم أنه قد صدر ضدهم بعض الأحكام القضائية من العنف والتخريب وغيرة من القضايا التي صدرت ضدهم منذ عام 2014.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.