الإعلامي (تامر أمين) يكشف كواليس المكالمة الهاتفية التي أجراها توفيق عكاشة أثناء التصويت على إسقاط عضويته

في جلسة تاريخية لمجلس النواب المصري تم عقدها يوم الأربعاء الماضي، تم من خلالها التصويت على إسقاط عضوية النائب توفيق عكاشة من البرلمان المصري، وذلك بعد ردود الفعل الغاضبة التي أعقبت لقاءه بالسفير الإسرائيلي، وحديثه عن تطبيع مصر للعلاقات بينها وبين إسرائيل، وما ترتب على هذا بعد ذلك من قيام أحد النواب بالمجلس بضرب توفيق عكاشة بالحذاء، وبالفعل تم التصويت بالأغلبية على إسقاط عضوية عكاشة من البرلمان.

هذا وقد كشف الإعلامي الكبير (تامر أمين) عن كواليس مكالمة هاتفية غامضة أجراها توفيق عكاشة في البهو الفرعوني للبرلمان أثناء تصويت الأعضاء بالداخل على إسقاط عضويته.

حيث أكد تامر أمين من خلال حلقة الأمس من برنامجه (الحياة اليوم) المذاع على قناة الحياة، أن توفيق عكاشة أجرى هذه المكالمة الغامضة مع جهة أجنبية، وأكد تامر أمين أنه في منتصف المكالمة قال توفيق عكاشة لمن يتحدث إليه (اديني حد بيتكلم عربي عندك)،.

وأكد أيضا تامر أمين (انه عقب إسقاط العضوية عن عكاشة قال لمن يتحدث إليه (هم كده اسقطوا عضويتي، أمش من غير مكلم وسائل الإعلام) وبعدها انصرف توفيق عكاشة مباشرة دون التحدث لأحد.

وقال تامر إن هذه المكالمة تثير الشكوك حول توفيق عكاشة، والكلام الذي قاله يثير الكثير من التساؤلات حول الجهة التي كان يتحدث لها عكاشة بهذة الطريقة المريبة.

جدير بالذكر أن توفيق عكاشة يمر حاليا بحالة نفسية سيئة، وملازما لمنزله، ولا يقوم بالرد على أي إتصالات هاتفيه، وبعض المقربين منه أكدوا أنه ينوى السفر خارج مصر قريبا.



اترك تعليقاً