الأراضي الإماراتية تشهد مناورة عسكرية الأولى من نوعها مشتركة بينها وبين مصر

شهدت الأراضي الإماراتية خلال اليومين الماضيين مناورة عسكرية بين القوات المسلحة المصرية ونظيرتها من القوات المسلحة الإماراتية، وتعتبر هذه التدريبات الثنائية هي الفريدة من نوعها بين الدولتين الشقيقتين، وقد تم التدريب خلال هذه بمناورة على كثير من الفنون القتالية المتنوعة بين الفريقين، وقد كانت التدريبات الجوية هي محور المناورة.

الأراضي الإماراتية تشهد مناورة عسكرية الأولى من نوعها مشتركة بينها وبين مصر 1 3/4/2017 - 11:08 ص

حيث انه قد تم التدريب على شتى طرق الدفاع والهجوم للسيطرة على قوات العدو مع المحافظة على الكيان الجوي للفرقتين، ومن هنا انطلقت أيضا قوات المظلات الذين أدوا دورا مهما في السيطرة على قوة الاعتداء من خلال السيطرة  الشواطئ الساحلية  وقوات المشاة، كما أن الفرق البحرية قامت أيضا بكثير من المهام العسكرية ومن أهمها التدريب على كيفية الوصول إلى أماكن اختباء الغواصات المعادية ومن ثم اقتحامها والسيطرة عليها.

قد كان هذا التدريب بمساعدة قوات المشاة وحرس الحدود والبحرية، أما بالنسبة لفرقتي القناصة فقد تم تدريبهم على كيفية اصطياد الهدف المحدد من القوات المعادية سواء التي كانت بالأسطول البحري أو على الشواطئ أو الأهداف البرية المتحركة والمنتظمة حتى تتمكن الفرقتين من حماية باقي القوات والوصول إلى الهدف المنشود.

قد لقيت  هذه التدريبات الإعجاب من قبل جميع الحاضرين والذين عبروا عن إعجابهم بمدى الدقة والحرص الذي تم اتخاذه أثناء هذه المناورة وقد تمت هذه التدريبات في حضور رئيس ديوان ولي العهد الإماراتي ورئيس القوات المسلحة الإماراتية وعدد من القادة الإماراتية بالإضافة إلى اللواء أحمد وصفي رئيس القوات المسلحة المصرية وبعض القادة المسلحة من الجيش المصري.


قد يعجبك أيضاً

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.