اكذوبة نبأ وفاة الدكتور أحمد عمر هاشم

أُشِيعَ اليوم خبر وفاة الدكتور أحمد عمر هاشم أستاذ الحديث وعلومه بجامعة الأزهر، وعضو مجمع البحوث الإسلامية، وعضو مجلس الشعب المصري السابق .

حَيثُ أكد الدكتور محمد محمود أبو الهاشم نائب رئيس جامعة الأزهر تتردد هذه الشائعة من حين لأخر، نافياً نبأ وفاة الدكتور أحمد عمر هاشم، حيث قال في تصريح صحفي: ” أن فضيلة الشيخ الدكتور أحمد عمر هاشم بصحة جيدة ويمارس أعماله اليومية ويتابع نشاطاته بشكل طبيعي للغاية “.

ايضاً قال الدكتور أحمد عمر هاشم في تصريح صحفي رداً على هؤلاء الكاذبون المتأمرون: ” أن من ينشر الكذب يظل حتى يوم القيامة كذاباً وان الله سبحانه وتعإلى سوف يحاسبهم على ما اشاعوه من اثم وبهتان حساباً عسيراً، مؤكدا انه لازال بصحة جيدة بحمد الله “.

َنَسْألُ الله العظيم أن يديم الصحة والعافية على فضيلة الشيخ الدكتور أحمد عمر هاشم .

نَبْذَة عن كفاح الدكتور أحمد عمر هاشم :
تخرج في كلية أصول الدين جامعة الأزهر عام 1961، حصل على الإجازة العالمية عام 1967، ثم عُين معيداً بقسم الحديث بكلية أصول الدين، حصل على الماجستير في الحديث وعلومه عام 1969، ثم حصل على الدكتوراه في نفس تخصصه، وأصبح أستاذ الحديث وعلومه عام 1983، ثم عُين عميداً لكلية أصول الدين بالزقازيق عام 1987، وفي عام 1995 شغل منصب رئيس جامعة الأزهر 1995 – 2003، حيث سبقه الدكتور عبد الفتاح حسنى، وتبعه الدكتور أحمد الطيب.


اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني، وهو غير مطلوب للتعليق لكن يوفر لك وسيلة للتنبيه في حال قيام شخص بالرد على تعليقك.