اشتباكات بين قوات الشرطة ومواطنين منذ قليل في الغربية والداخلية تفرض كردون أمني حول المنطقة وشهود عيان يكشفون التفاصيل

وقعت منذ قليل اشتباكات ومناوشات بين كل من قوات الشرطة التابعة لمديرية أمن الغربية وعدد من المواطنين، وأشارت مصادر أمنية بمديرية أمن الغربية أن القوات سيطرت على الأوضاع وقامت بفرض كردون أمني حول المنطقة، والقبض على بعض مثيري الشغب، كما أشارت الداخلية إلى أن القوات ستظل كما هي في المكان من أجل تنفيذ القرار وتسليم قطعة الأرض المختلف عليها للمختصين.

ووقعت تلك الاشتباكات بين الشرطة وعدد من المواطنين في عزبة المنشاوي التي تتبع مركز السنطة بمحافظة الغربية، وذلك أثناء قيام قوات الشرطة بتنفيذ قرار باستعادة أرض ملك للدولة قام مواطنون بالسيطرة عليها بوضع اليد، وأشار شهود عيان إلى أنه بعد اعتداء مواطنين على قطعة أرض في المكان المذكور والتي هي ملك لوزارة الأوقاف قرر رئيس مجلس مدينة النطة باستعادتها واستعان بقوات الأمن في تنفيذ القرار إلا أن الأهالي اشتبكوا مع القوات لعدم تنفيذ القرار.

وفور وقوع الاشتباكات تمكنت قوات الداخلية من السيطرة على الوضع وأصرت على تنفيذ القرار، وقامت بفرض كردون أمني حول المنطقة، كما أمرت مديرية أمن الغربية ببقاء القوات في أماكنها حتى تسليم الأرض المُعتدى عليها إلى المختصين، ويذكر أنه صدرت أوامر عليا للجهات التنفيذية بالدولة منذ عدة شهور باستعادة أراضي الدولة التي تم الاعتداء عليها، ونفذت هذه الجهات بالفعل عدد كبير من القرارات واستعادت آلاف الأفدنة التي تم وضع بعض المواطنين أيديهم عليها.


اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني، وهو غير مطلوب للتعليق لكن يوفر لك وسيلة للتنبيه في حال قيام شخص بالرد على تعليقك.