استمرار حالة الاستنفار في “الري” لمواجهة العاصفة والطقس السيئ


عقد وزير الري الدكتور محمد عبد العاطي، اجتماعًا وزاريًا موسعًا للوقوف على آخر تداعيات مواجهة أزمة الطقس السيئ الذى يضرب البلاد وموجة الأمطار الرعدية بالإضافة إلى مناقشة طرق الاستفادة القصوى من مياه السيول ومتابعة مستجدات شبكات الرى الصحي ومخرات السيول، وقرر وزير الري استمرار رفع حالة الطوارئ وعملية الاستنفار في أجهزة الوزارة لمواجهة العاصفة المطرية.

دور العاملين بالري مع أزمة الطقس السيئ

وأشاد الوزير في بيان له آخر تكاتف الوزارة بكل مواقعها في التعامل مع الموجه الحالية، ومتابعة شبكات الترع والمصارف ومخرات السيول والسدود، وأثنى الوزير على جهود العاملين في الوزارة ودروهم الفعال في التعامل مع  أزمة عدم استقرار الطقس لتخطى كافة الصعوبات.

استمرار حالة الاستنفار في "الري" لمواجهة العاصفة والطقس السيئ 1 14/3/2020 - 9:30 م

أشاد الوزير بالتنسيق المتبادل بين أجهزة الدولة، والاستجابة للقرارات وتفهم المواطنين تتعامل مع الأزمة فيما وشهدت مصر مؤخرًا موجة من عدم استقرار الطقس وسقوط أمطار غزيرة رعدية على كافة المحافظات، فيما أظهرت خرائط التنبؤ، تعرض المحافظات إلى موجه عتية من عدم استقرار مع رياح شديدة وأمطار على معظم مناطق الجمهورية.

ورفعت أجهزة الدولة استعداداتها ووجهت عدة تحذيرات إلى المواطنين، وعلقت الدراسة بكافة أنواعها للتغلب على موجة الطقس التي لم تشهدها مصر منذ فترات طويلة، فيما انتشرت مياه الأمطار على الطرق والرئيسة وغرق بعض المناطق السكنية الجديدة وتذمر بعض المواطنين من إهمال شبكة الصرف الصحي.


قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.