ريهام سعيد تفجر مفاجأة أمام النيابة بعد قرار حبسها

أعلنت الإعلامية المصرية ريهام سعيد، مقدمة برنامج صبايا الخير على قناة النهار، عن تفجير مفاجأة جديدة أمام النيابة العامة المصرية أثناء التحقيقات حول اتهامها بالإتجار في البشر والاشتراك بالاتفاق والمساعدة في جريمة خطف وبيع طفلين وإذاعة أخبار كاذبة تسببت في إثارة الرأي العام المصري وتسببت في تكدير السلم الاجتماعي.

ريهام سعيد
وقد نفت الإعلامية ريهام سعيد أثناء مواجهتها بالنيابة العامة المصرية، كافة التحريات التي أجرتها قوات الشرطة المصرية وأقوال المعدة والمصور والذين أكدوا علمها بالإعداد للحلقة وتفاصيل كافة ما يعملون عليه من أجل عرضه في البرنامج الذي تقدمه الإعلامية، حيث نفت علمها بالواقعة نهائياً وقالت على إنها كانت تعلم على إنهم يجهزون لحلقة عن بيع وخطف الأطفال.

ريهام سعيد تتهم فريق الإعداد

وأوضحت الإعلامية المصرية ريهام سعيد، على إن سبب تأخرها في الحضور إلى تحقيقات النيابة المصرية، هو رعايتها لرضيعتها، كونها هي الوحيدة التي ترعاها، مؤكدة على أن برنامجها وطاقم العمل المعاون لها، لا يفتعل التحقيقات الصحفية من أجل الشهرة، ولكن من أجل البحث عن الحقيقة ومساعدة المشاهدين.

مؤكده على إنها وطاقم عمل البرنامج نعمل على خدمة أطفال مصر بالكامل، حيث من غير المعقول أن نخدمهم ثم نخطفهم، مشيرة على إن العصابة قد حاولت الانتقام منها ومن طاقم العمل عقب اعترافهم بالتحريض على خطف الأطفال.
وتابعت على إنها قد نسقت مع وزارة الداخلية المصرية وأسرة تحرير البرنامج هي صاحبة البلاغ، وذلك بعدما قامت باستدراج اثنين من عصابة خطف الأطفال بغرض بيع طفلين إلى سيدة خليجية، وعقب وصول المتهمين إلى المقهي أبلغنا الشرطة بالواقعة، فألقت القبض عليهما.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني، وهو غير مطلوب للتعليق لكن يوفر لك وسيلة للتنبيه في حال قيام شخص بالرد على تعليقك.