ارتفاع مفاجئ للدولار في السوق السوداء وزيادة جديدة خلال 24 ساعة

في ظل ما يشهده الشارع المصري اليوم من أخبار مذبذبة عن أسعار الدولار ما بين صعود وهبوط، وما ينتظره المواطن من جراء هذا التذبذب، وما سيعود على الأسعار وزيادتها أو العكس، كل هذا يحدث الآن في الشارع المصري، وينتظر المواطن حالة من الاستقرار الفعلى، لسعر الدولار، ومنها انخفاض واضح لأسعار السلع، التي يعد ارتفاعها مؤخراً اقل ما يوصف به ارتفاعا جنونيا.

عودة قوية للسوق السوداء وارتفاع لسعر الدولار مع ترقب زيادة جديدة

وفي عودة اخرى للظهور بعد اختفائها بعد قرار تعويم الجنيه، تعود السوق السوداء لتجارة العملة الخضراء للظهور مرة اخرى، في الوقت الذي يشهد فيه سعر الدولار انخفاضا مستمرا امام الجنيه حتى سجل 15.75 جنيها امام الدولار اليوم في معظم البنوك، بينما اطلقت السوق السوداء سعر مختلف للدولار اليوم ليصل إلى 17.75، مع توقعات مؤكدة بزيادة الارتفاع خلال اليومين القادمين.

هذا ومن جانب اخر اختلفت جميع التوقعات فيما قد يشهده سعر صرف الدولار في الفترة المقبلة فهناك تضارب شديد بين ارتفاع جديد لسعر الدولار قد يتجاوز فيها سعر ال20 جنيه، واخري تنفي هذه التوقعات بان سعر الدولار سيستمر في الانخفاض حتى يصل إلى ال10 جنيهات في بداية العام 2018، ويترنح المواطن المصري بين هذا وذلك وكل ما يطمح فيه هو أن يجد ضالته المنشودة في استقرار جدي ليعود بذلك على انخفاض فعلى لأسعار السلع الاساسية والمنتجات، حتى يستطيع هذا المواطن البسيط أن يشعر بأدمتيه ويوفر ما يستطيع أن يوفره من مستلزمات حياتية مهمه له ولأسرته.


اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني، وهو غير مطلوب للتعليق لكن يوفر لك وسيلة للتنبيه في حال قيام شخص بالرد على تعليقك.