ادارة المرور تصرح بالقاء القبض على أى سائق من شركة أوبر وكريم والحسيني يطرح حلا للأزمة

أصدرت الإدارة العامة للمرور بالقاء القبض على أى سائق تابع لشركة أوبر وكريم، حيث أنه يعمل بشكل يخالف ترخيص السيارة، والتي تم اصدار الترخيص لها كسيارة ملاكى وفي الواقع يتم استعمالها كسيارة أجرة، وهذه تعتبر مخالفة واضحة للقانون، حيث أن سائق السيارة الأجرة يتحمل تكاليف التأمينات والضرائب ويؤدى حق الدولة، بينما سائقى أوبر وكريم لا يلتزم بأى قوانين أو واجبات.

القاء القبض على سائق أوبر

هذا وقد حاول الإعلامى يوسف الحسينى أن يشارك بايجاد حلا لتلك المشكلة، قائلا بأنه ليس من الصالح أن يتم قطع عيش هؤلاء الناس ولكن الأفضل أن يتم ايجاد حلا نهائياً لتلك الأزمة، ببيع سيارات التاكسى الأبيض إلى دول أخرى في قارة أفريقيا مثلا، وتعيين سائقين التاكسى الأبيض ضمن الشركة براتب 2000 جنيه شهريا، مع التأمين الصحى وخلافه.

كما طالب الحسينى بأن يتم ترخيص شركة أوبر وكريم لتقوم بدفع ضرائب للدولة، وأن تعمل في اطار شرعى بل أنه من المفيد جداً أن يتم تكرار تلك التجربة مع سائقى الميكروباص وغيرهم من الفئات التي تحتاج إلى أن تعمل ضمن منظومة رسمية.

جدير بالذكر أن شركات أوبر وكريم وأسى قد لقت رواجا كبيرا وترحيبا في مصر خاصة، بين الفئات والطبقة فوق المتوسطة لتقديمها خدمات مميزة، مما دعا سائقى التاكسى الأبيض إلى القيام بعدة تظاهرات احتجاجا على وجود شركات أوبر وكريم وأسطى.



اترك تعليقاً