تعرف على موقف النجم “أبوبكر عزت” مع زوجتة بعد وفاتة وأخر كلماته لها

توفي النجم المصري الكبير أبوبكر عزت في يوم 27 من شهر فبراير عام 2007، وكان عمره في هذا التوقيت يبلغ 73 عام، والسبب الذي أدي إلى وفاتة هو أزمة قلبية حادة، والغريب أن هذا اليوم كان يوافق الذكري ال41 لزواجه، وهو الأمر الذي أحزن الكثيرين وعلى رأسهم زوجتة التي فارقها شريك عمرها.

أبوبكر عزت

وقد روت زوجتة فيما بعد تفاصيل هذا اليوم العصيب عليها، حيث قالت أنه أخبرها بأنه في هذا اليوم عريس وكانت تلك أخر كلماته، خاصة وأن زواجهم قد مر عليه كل تلك الفترة الكبيرة، وأضافت أنه كان سعيد للغاية في هذا اليوم، ولكن الجميع ممن حوله قد فوجئ بإصابته بهذه الأزمة القلبية، التي أدت إلى وفاتة في الحال خاصة وأنه كان كبير في السن.

وأردفت زوجة النجم الراحل ابوبكر عزت، أنه بعد أن تعرض زوجها لتلك الوعكة الصحية الحادة ونقلة إلى المستشفي، فوجئت بأحد المندوبين من محل لبيع الزهور، قد جاء لها لكي يعطيها باقة من الزهور، كان قد أوصي بها الفنان الراحل قبل وفاتة لكي ترسل إلى زوجتة السيدة “كوثر”، وهو الموقف الذي أحزنها بشدة لأنها كانت تريد أن يكون بقربها في تلك اللحظة.

والجدير بالذكر أن النجم أبوبكر عزت قد فارق الحياة قبل أن يكمل تمثيل مشاهدة في مسلسل ومضي العمر يا ولدي، وقد إنتشرت الأخبار والشائعات أنه هناك أحد النجوم سوف يقوم بتأدية باقي دوره في المسلسل، ولكن تلك الأخبار قد تم نفيها بالكامل.


اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني، وهو غير مطلوب للتعليق لكن يوفر لك وسيلة للتنبيه في حال قيام شخص بالرد على تعليقك.