احالة ورق 12 شخص للمفتي بسبب قتل شاب بسبب اشاعة

الشائعات هي واحدة من الاشياء التي دمرت اهالي ومدن وتستطيع القول دول، لذلك حرمها الله عز وجل وقد جعل الله الفتى أشد من القتل، وذلك بسبب ما تقوم الشائعة من دمار وشجار بين الدول أو المحافظات أو الاشخاص، وبسبب أشاعة انتشرت في الشرقية تم احالة ورق 12 شخص إلى المفتي بسبب حرقهم لشخص وقتله والتمثيل بجثته.

القبض على أمين شرطة يسرق شقة العروس أثناء حفل الزفاف بالإسكندرية

و تفاصيل القصة تعود إلى أكثر من 3 سنوات مضت، حيث تغيب فتاة عن البيت لمدة يومين في قرية تدعى شنيط الحرابوة وهي تابعة لكفر صقر، وفي تحريات الشرطة اتهمت اسرة الفتاة شاب يدعى “محمد.ع” بخطفها في قرية من قرى الصعيد، ولكن من تحريات ذلك تبين انه ادعاء كاذب، وبذبك تم حصول الشاب على البراءة في محضر اختطافها، وقد حدث بعض الخلافات لذلك تم الاتفاث على عقد جلسة صلح بين الاسرتين حول الاتهامات.

و لكن الذي حدث قبل أن تنعقد جلسة التصالح، تكلم اهالي القرية عن نية الشاب في الثأر من اسرة الفتاة حول هذا الادعاء، وهذا ما جعل أهالي الفتاة أن تذهب إلى منزل الشاب، وقاموا بربطه بالحبال وحرقه بالنيران والتمثيل بجثته، ومن التحريات تم اثبات انه تورط 12 شخص في القضية وهم من اقارب الفتاة، وتم بالفعل ظبطهم جميعاً، واحالتهم إلى النيابة وتم اصدر حكم احالة اوراق المتهمين جميعاً إلى فضيلة المفتي بشأن اعدامهم.


قد يعجبك أيضاً

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.