أول تعليق من طبيب ” إيمان عبد العاطي ” بعد اتهامات شقيقتها له

بعد ما نشرته شقيقة إيمان عبد العاطي، الفتاة المصرية المصابة بالسمنة المفرطة، والمعروفة في الإعلام المصري بأسمن امرأة في العالم، على حسابها على الفيسبوك عن الطبيب الهندي موفي لاكدوالا، المسئول عن علاج إيمان، وما قالته عنه واتهامه باستغلال حالة إيمان للظهور إعلامياً، خرج الطبيب الهندي ليرد عن تلك الاتهامات الموجهة له من قبل شيماء عبد العاطي، شقيقة إيمان، وإليكم أول تعليق للطبيب عما قالته شيماء.

أول تعليق من طبيب " إيمان عبد العاطي " بعد اتهامات شقيقتها له 1 25/4/2017 - 4:17 م

أول تعليق للطبيب الهندي على اتهامات شقيقة إيمان :-

قال موفي لاكدوالا، الطبيب الهندي، أن عملية علاج إيمان عبد العاطي ما زالت مستمرة، مؤكداً أن العلاج قد أتى بثمار جيدة، وأضاف لاكدوالا، نقلاً عن مصراوي، ” العلاج قد جعل إيمان تفقد الكثير من وزنها في مدة قصيرة، وبالتالي أين فكرة تسريحها التي يتم الترويج لها إعلامياً من قبل شقيقة إيمان “.

وقد عبر عن حزنه من تلك الاتهامات الموجهة ضده ويتم الترويج لها من قبل شقيقة إيمان، وما يتم نشره في الصحف، حيث قال ” نحن في الهند انتابنا الكثير من الحزن، لأن شقيقة إيمان تعطي فكرة سيئة للمصريين عنا، ولكن الحقيقة ستظهر قريبا “.

فكانت شقيقة شيماء قد نشرت منشوراً لها على الفيسبوك، وقامت بنشر فيديو أيضاً، قالت فيه أن الطبيب الهندي ينوي تسريحها من الهند في نهاية شهر أبريل، مخالفاً بذلك وعوده لها بأن عملية العلاج ستستمر لمدة عام، وإبقاء إيمان هذا العام في الهند، حتى تستكمل علاجها، مضيفة أن الطبيب يروج إعلامياً بأن إيمان قد فقدت 200 كيلو غرام من وزنها في شهرين، وهذا ما لم يحدث – كما جاء على لسانها – مؤكدة أن ما فقدته إيمان لم يتراوح ال70 كيلو.



عرض التعليقات (1)