إنتحار فتاة صغيرة بالمينا تبلغ من العمر 14 عام إليكم التفاصيل

جريمة غريبة ليست الأولى ولا الأخيرة من نوعها ولكنها تدمى القلوب وتجبر العين على البكاء ففي هذه الحادثة قامت طفلة صغيرة بقتل نفسها دون الشعور بذلك ودون التفكير في أحد ولذاتها أو لغيرها فقد أقدمت هذه الطفلة على قتل نفسها بالانتحار شنقا داخل المنزل وذلك بسبب مرضها النفسي الذي تعانى منه فهى مريضة صرع ولديها الكثير من الاضطرابات النفسية.

إنتحار طفلة

هذه الاضطرابات النفسية سببت لها الإكتئاب كما جعلها تقبل على الانتحار دون أن تشعر فقد تلقى اللواء مدير الأمن بمحافظة المنيا بلاغا واختارا من سيادة العميد رئيس مباحث المنيا السيد عبد الفتاح الشحات يفيد بأن هناك بلاغا مقدما من رابة منزل تدعى (م – أ) مقيمة بمنطقة صافت أبو جارج تبلغ عن قيام ابنتها والتي تدعى صفاء وتبلغ من العمر أربع عشر عاما باقدامها على شنق نفسها وذلك داخل غرفتها الشخصية بالمنزل دون شعور أحدا بها.

قام السيد العقيد رئيس فرع البحث بتشكيل لجنة للبحث في هذه القضية والتحرى عن سبب الحادث وبالفعل أنتقل الجميع على الفور إلى مكان الحادث وبالانتقال إلى هناك اتضح أن الفتاه قامت بشنق نفسها بواسطة حبل داخل غرفتها غرفت نومها وأكدت التحريات واشارت إلى أن الفتاه صفاء ذو 14 عاما بأنها تعانى من مرض الإكتئاب والصرع والذي يأتى ويذهب لديها كل فترة خلال خمس سنوات ماضية وتم التأكد انه لا يوجد أي شبهة جنائية تحوم حول القضية وأن وفاتها كانت بسبب الانتحار وتم تحرير محضر بالواقعة من خلال المباحث كما أغلقت القضية على هذا.


اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني، وهو غير مطلوب للتعليق لكن يوفر لك وسيلة للتنبيه في حال قيام شخص بالرد على تعليقك.