إحدي قري محافظة المنوفية تتشح بالسواد بعد فقدان ثلاثة أشقاء من عائلة واحده خلال 14 يوم في ظروف غامضة والمسئولون يكثفون جهودهم لمعرفه السبب

في حادثة مؤلمه من نوعها أصابت أم وأب بصدمة كبري بفقدان أطفالهم الثلاثة خلال 14 يوم فقط بقرية كفر بني غريان بمركز قويسنا محافظة المنوفية في ظروف غامضة الواحد تلو الأخر حتى إنهم خافو على إبنهم الرابع من الموت فأرسلوه إلي جده للعناية به وعمل الفحوصات اللازمة له

إحدي قري محافظة المنوفية تتشح بالسواد بعد فقدان ثلاثة أشقاء من عائلة واحده خلال 14 يوم في ظروف غامضة والمسئولون يكثفون جهودهم لمعرفه السبب 1 8/9/2017 - 11:35 م

تفاصيل وفاة ثلاث أشقاء في غضون 14 يوماً

في يوم 16 أغسطس الماضي دخلت الأم “نجفة فرج” التي تبلغ من العمر 27 سنه لإيقاذ نجلتها وفاء التي تبلغ من العمر عاماً واحد بعد إستغراقها في النوم لفترة كبيرة لتفاجئ بها انها لا تستجيب ويتبن أنها فارقت الحياة واحتسبوها عند الله وخاصة أنها كانت تعاني منذ ولادتها من نزيف بالأنف والذي لم يستطيع أحد من الأطباء تفسير أسبابه وبعد موتها ب3 أيام إشتكي الطفل “طلعت” ثلاث سنوات ونصف من ألم بمعدته فطمأنته والدته وادخلته للنوم بفراش أخته المتوفاه للتفاجئ به في اليوم التالي جثة هامدة لتهرول به للمشفي ليؤكد وفاته دون ابداء السبب وراء ذلك ليصدموا الأهل أول أيام العيد بوفاة شقيقتهم ذات الأربع سنوات ونصف دون سبب أيضاً.

قررت النيابة سحب عينات من الجثث الثلاثة وخاصة من المعدة وذلك بعد إستخراجهم من المقابر وإعادة دفنهم من جديد دون نقلهم إلي المشرحة وإرسال العينات إلي معامل الوزارة لبيان وجود مادة سامة من عدمه، وتجمهر أهالي أشقاء الأطفال الثلاثة الذين توفوا أمام المقابر أثناء إستخراج جثثهم وسط تعالي الصرخات التي جددت الألم مع ذلك، بعد تقديم بلاغ تلفوني من الأب المكلوم، كما أمرت الدكتورة هناء سرور وكيل وزارة الصحة بالمنوفية بأخذ عينة من المياة والأطعمة الجافة والمطهية وإرسالها للمعامل وتوجية الطب البطري بعمل تقريركامل عما إذا كانت هناك عدوي من الطيور أو الحيوانات المجاورة.