أول ضحايا تشارلي.. طالب ينهي حياته داخل منزله بعد وصلة لعب على هاتفه

سادة حالة من الخوف والهلع بين منطقة الكابلات في مدينة شبرا الخيمة بالقليوبية وذلك بعد قيام أحد الطلاب في المرحلة الإبتدائية الصف الخامس الإبتدائي بانهاء حياته داخل شقته بعد استخدام حبل والمروحه في انهاء حياته بعد وصلة لعب على هاتفه المحمول بلعبة تشارلي وتحدي اللعبة على تطبيق تيك توك الأمر الذي أثار الخوف والهلع في المنطقة والمدرسة التي كان يتواجد بها الضحية.

تفاصيل الواقعة في الساعات الأولى من صباح اليوم

بداية الواقعة كانت مع الساعات الأولى من صباح اليوم الثلاثاء عندما استيقظ أهالي منطقة الكابلات ببهتيم في مدينة شبرا الخيمة على صراخ إحدى السيدات بالمنطقة عندما وجدت طفلها مصطفى الذي يبلغ سن الـ 12 عام جثة هامدة في غرفته عندما عادت من السوق فوجدته معلق في مروحة سقف الشقة واستخدم الحبل لإنهاء حياته على الفور قام الأهالي بإبلاغ أجهزة الشرطة بالواقعة.

تحريات الأجهزة الأمنية تكشف تفاصيل الواقعة

انتقلت الأجهزة الأمنية إلى مكان الحادث وسيارة الإسعاف وكشفت التحريات الأولية للأجهزة الأمنية أن الدافع الأساسي لانهاء الطفل على حياته هي لعبة تشارلي الشهيرة وذلك بعد ان عثر على الموبايل الخاص بالضحية فيديو خاص باللعبة وهو يلعبها حيث كان يتضمن الفيديو على كيفية استخدام اللعبة من خلال تطبيق التيك توك وتم تحرير المحضر اللازم بالواقعة وأخطرت النيابة العامة لمباشرة التحقيقات.

اترك تعليقاً