أول رد رسمي من وزارة الخارجية المصرية على صور (سامح شكري) في جنازة شيمون بيريز

شارك وزير الخارجية المصري (سامح شكري) في جنازة رئيس إسرائيل السابق (شيمون بيريز)، والتي تم إقامة مراسمها أمس الجمعة في مدينة القدس المحتلة، وقد أغضبت مشاركة وزير الخارجية المصري في هذه الجنازة الكثير من المصريين وأثارت جدلا كبيرا داخل الشارع المصري، الذي طالب بعدم مشاركة مصرية بأي صورة في جنازة هذا السفاح الإسرائيلي.

أول رد رسمي من وزارة الخارجية المصرية على صور (سامح شكري) في جنازة شيمون بيريز 1 1/10/2016 - 4:25 ص

هذا وقد قامت بعض المواقع الإخبارية وصفحات التواصل الاجتماعي بنشر بعض الصور الخاصة بمشاركة (سامح شكري) في جنازة شيمون بيريز، ولكن هذه الصور أثارت جدلا واسعا داخل الشارع المصري، حيث يظهر وزير الخارجية المصري في بعض الصور وهو متأثر وحزين للغاية وكاد أن يبكي لفراق شيمون بيريز، ويظهر سيادته في صورة أخرى وهو يقوم بملامسة تابوت بيريز وهو متأثر للغاية أيضا.

هذا وفي أول تعليق ورد فعل من وزارة الخارجية المصرية على هذه الصور، أعلن المتحدث الرسمي باسم وزارة الخارجية المصرية السفير (أحمد أبو زيد) أن مشاركة وزير الخارجية في جنازة شيمون بيريز إجراء بروتكولي ودبلوماسي ضروري، وذلك لوجود علاقات دبلوماسية بين مصر وإسرائيل.

أماعن الصور المنتشرة عن سيادته في الجناز فقال المتحدث الرسمي باسم الخارجية المصرية (إن جميع الصور مفبركة وغير صحيحة بالمرة، وهدفها الرئيسي تفكيك الدولة المصرية، وضرب رموزها، والإيقاع بينهم وبين الشعب).


قد يعجبك أيضاً

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.