أول تعليق رسمي من الحكومة حول حقيقة صرف “منحة مبارك” الرمضانية للفقراء.. بواقع 1000 جنيه للفرد

بعدما ترددت في العديد من المواقع الإلكترونية وصفحات التواصل الاجتماعي، مؤخراً، أنباء تفيد بأنه سيتم صرف منحة رمضانية،
أو ما يعرف بمعاش رمضاني، للأسر الفقيرة بمحافظات الصعيد تحت مسمى “منحة مبارك”، والتي تُقدر قيمتها بـ1000 جنيه للشخص الواحد،
دعماً من الحكومة للمواطنين في مواجهة غلاء الأسعار.

حكومة تكشف رسمياً حقيقة هذا الأمر

وفي أول تعليق لها، على صحة هذه الآنباء، قام مركز المعلومات ودعم اتخاذ القرار بالتواصل مع وزارة التضامن الاجتماعي،
والتي نفت صحة تلك الآنباء تمامًا، وأكدت أن كل ما يتردد حول هذا الشأن مجرد شائعات لا أساس لها من الصحة،
لافتة خلال تصريحات صحفية، إلى أنه ليس هناك أي دعم نقدي يتم صرفه للأسر إلا بشكل مؤسسي من الضمان الاجتماعي أو تكافل وكرامة.

كما أشارت الوزارة، إلى أن التقدم للحصول على أي خدمة مقدمة للأسر الفقيرة والفئات الأولى بالرعاية تصرف مجانًا ودون أي مقابل مادي،
من خلال الوحدات الاجتماعية المنوط بها تقديم الخدمات على مستوى كل محافظات الجمهورية.

التضامن تناشد وسائل الاعلام بتحري الدقة والموضوعية

كما ناشدت وزارة التضامن، جميع وسائل الإعلام المختلفة تحري الدقة والموضوعية في نشر الحقائق والتواصل مع الجهات المعنية بالوزارة
للتأكد من الحقائق قبل نشر معلومات لا تستند إلى أي حقائق، وتؤدى إلى بلبلة الرأي العام وإثارة غضب المواطنين،
وعدم أخذ أخبار إلى من مصادر رسمية.


قد يعجبك أيضاً

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.