أول تصريحات صحفية لأسرة الفريق أحمد شفيق وتؤكد انقطاع الإتصالات به تماماً واختفاءه واعتزامها تقديم بلاغ للنائب العام للكشف عن مكانه

ما زالت قضية الفريق أحمد شفيق تشغل الرأي العام المصري والعالمي، وذلك منذ إعلأنه الترشح بشكل رسمي في انتخابات الرئاسة القادمة في عام 2018 أمام السيسي، وبعد إعلان شفيق للترشح للرئاسة أصدر بياناً اتهم فيه الإمارات بأنها تقوم باحتجازه دون أي أسباب رسمي، واستنكر شفيق التدخل الإماراتي في الشأن المصري، وبعد تلك التصريحات تم توجيه اتهامات رسمية من الإمارات على لسان أحد وزرائها بأنه ناكر للجميل وأن الإمارات هي من قامت بإيواءه بعد هروبه من مصر.

كما قامت الإمارات بشكل مفاجئ بالأمس بتجهيز طائرة خاصة للفريق أحمد شفيق وترحيله إلى الإمارات، ووصل بالفعل إلى القاهرة في الساعة السابعة أمس السبت، وكان بصحبته 22 شخصية إماراتية، واليوم وفي أول تصريحات رسمية لأسرة الفريق أحمد شفيق لوكالة رويترز، أكدت أسرته بأنه انقطع الاتصال به منذ وصوله إلى القاهرة وأنه مختفي الآن ولا يعلمون أي معلومات عن مكان تواجده.

وأضافت أسرة شفيق أنه اقتياده من الإمارات إلى القاهرة بطائرة خاصة، وأكدت ابنته أنهم لا يعرفون شيءاً عنه منذ وصوله بالأمس إلى مصر، وأكدوا أن محامية الفيق سوف تتقدم ببلاغ رسمي إلى النائب العام المصري للكشف عن مكانه، كما أكدت وكالة رويترز أنه تواصلت مع الخارجية المصرية والتي قالت لها أنها ليست مسؤولة عن الأمر، فيما أكدت مصادر قضائية أنه يوجد قضايا على أحمد شفيق منذ 2012 وخسارته للانتخابات الرئاسية.


قد يعجبك أيضاً

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.