أول بيان أمني حول أسباب وتفاصيل مصرع المستشار “الجبيلي” والتصريح الأول لشقيقه وعدد من القيادات الأمنية ينتقل للمكان

في واقعة مؤسفة منذ عدة ساعات لقى السيد المستشار محمد عبد العزيز الجبيلي مصرعه، والي يعمل نائباً لرئيس محكمة النقض ويبلغ سيادته من العمر خمسة وخمسون سنة، وكانت وفاة السيد المستشار بطريقة مؤلمة، وفور وقوع الواقعة انتقل عدد من القيادات الأمنية والأجهزة التفيذية إلى المكان للكشف عن الأسباب الحقيقية حول الوفاة والوصول إلى الحقيقة كاملة، وبدأ بالفعل رجال المباحث الجنائية في ممارسة عملهم للوقوف على ملابسات الحادث، كما تم استدعاء النيابة العامة لمعاينة موقع الحدث والتي طلبت بدورها سرعة تقرير وتحريات المباحث حول وفاة المستشار الجبيلي.

أول بيان أمني حول أسباب وتفاصيل مصرع المستشار "الجبيلي" والتصريح الأول لشقيقه وعدد من القيادات الأمنية ينتقل للمكان 1 27/4/2018 - 12:48 ص

وعن تفاصل مصرع المستشار محمد عبد العزيز الجبيلي أفاد بيان أمني من مديرية أمن الدقهلية أنه ورد إلى مركز شرطة الستاموني بلاغاً من مستشفى جمصه أفاد بأنه وصلت إليها جثة مستشار وذلك في حادث سير على طريق بلقاس في محافظة الدقهلية، وبعد انتقال عدد من ضباط المباحث وقيادات أمنية بالمحافظة إلى مكان الحادث تبين أن الحادث نتيجة خلل ما في سيارة المستشار.

هذا وقد أفاد التقرير المبدئي لوزارة الصحة المصرية أن أسباب وفاة المستشار الجبيلي تعود إلى إصابته بما يسمى بـ اسفسيكيا الغرق وذلك نتيجة سقوط سيارته في بحر يسري في المنطقة المذكورة سابقاً، وجار انتشال سيارته بعد سقوطها في المياه، كما تم تحرير محضر بالواقعة تحت رقم ١٣٠٧ إداري المركز، وبسؤال عبد العزيز “صيدلي” وهو شقيق الضحية، قال أن أخاه كان يقود سيارته رقم ر “ص ص 152″، واختلت عجلة القيادة في يده مما أدى إلى انقلابه وسقوطها في البحر يسري ووفاته في الحال.