أول اجراء رسمي من البرلمان المصري بشأن قانون “توريث الوظيفة للأبناء”.. وذلك بدءاً من الأربعاء المقبل

في أول اجراء رسمي من مجلس النواب المصري، على تعديل النائب “عبد المنعم العليمي”، على قانون الخدمة المدنية، بعدما تم تحويله إلى لجنة القوى العاملة بالبرلمان لمناقشته خلال الفترة المقبلة، والذي يقضى بمنح الموظف حق تعيين أحد أقاربه من الدرجة الأولى في محل وظيفته إذا خرج الموظف على المعاش في سن الـ50، كشف النائب العليمي، عن أول خطوة رسمية من البرلمان بشأن هذا الأمر.

البرلمان المصري

العليمي يكشف عن أول اجراء رسمي من البرلمان حول مشروع  قانونه

حيث قال النائب عبد المنعم العليمي عضو لجنة الشئون الدستورية والتشريعية، خلال تصريحات صحفية، بأن لجنة القانون العاملة بالبرلمان، ستناقش مشروع قانون تعديل قانون الخدمة المدنية الذي تقدم به خلال اجتماعها الصباحى الأربعاء المقبل، لافتاً إلى أنه تلقى ردود فعل إيجابية من عدد من النواب حول مقترحه بأن يم تعيين أحد أقرباء الموظف من الدرجة الأولى في حالة خروجه على المعاش في سن الخمسين.

كما أكد النائب أنه تم إبلاغه بميعاد الاجتماع الذي يحضره رئيس اللجنة النائب جبالي المراغي وعدد من النواب الذين لديهم تعليقات على القانون وممثلين لوزارة القوى العاملة والتخطيط والمالية.

وفي سياق متصل، أكد النائب عبد الفتاح محمد يحيى، عضو لجنة القوى العاملة بمجلس النواب، أنه يرفض القانون الذي تقدم به النائب عبد المنعم العليمي والخاص بمنح الموظف حق تعيين أحد أقاربه من الدرجة الأولى في محل وظيفته إذا خرج الموظف على المعاش في سن الـ50، مشيرا إلى أنه غير دستوري ويمثل حالة توريث للوظائف الحكومي


قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.