أول رد من طبيب “أسمن امرأة في العالم” إيمان عبد العاطي على اتهامات شقيقتها باستغلالها للشو الإعلامي وعدم علاجها

إيمان عبد العاطي، لازال الحديث جاري حول أسمن امرأة في العالم المصرية التي أشتهرت خلال الفترة الماضية وأصبحت حديث مواقع التواصل الاجتماعي الفيس بوك وتويتر وأيضاً الصحف والمواقع المصرية والعالمية، منذ انتشار حالتها التي لاقت تعاطف كبير من المواطنين ورجال الأعمال لتشغل الرأي العام المصري، حيث لاقت ترحيب كبير لدى الخبراء في الهند بمساعدتها في حل مشكلتها وهي إنقاص وزنها الذي وصل إلى 500 كيلو جرام، وأصبحت إيمان عبد العاطي تعيش على أمل عودتها إلى حياتها الطبيعية كما تحلم بخفض وزنها، وتفاعل عدد كبير من النجوم والمشاهير في هوليود ونيودلهي، لرفع روحها المعنوية لمساعدتها على ازمتها، ومع الساعات الأولى لسفرها إلى الهند لتلقي العلاج رصدت عدسات الكاميرات رحلته مع العلاج في الهند باحدي المستشفيات الكبيرة وأيضاً مع خبراء التخسيس والتجميل والعلاج الطبيعى.

طبيب ايمان المعالج

وكما رصدت عدد من المجلات والصحف الهندي رحلة علاج إيمان عبد العاطي ومدى استجابتها للعلاج، والتأثير الكبير الواضح عليها من حيث خفض وزنها تدريجيا وفقا للعلاج المتبع وأيضا من خلال عملية تدبيس المعدة وتغير مسارها والذي ساهم في خفض وزنها بنسبة كبيرة وساعدها ذلك في تحريك يدها اليمنى بعد أن كان ذلك من الصعب.

وبعد انتشار الكثير من الأخبار عن عودتها إلى مصر، بعد أن فقدت نصف وزنها في رحلة إلى العلاج وقيام الطبيب المعالج بأخذ عينة لمعرفة السبب السمنة المفرطة، وزيادة وزنها بشكل غير طبيعى، لمحاولة للحد من هذا الأمر. انتشرت العديد من الأخبار والانباء خلال الفترة الماضية حول اتهام شقيقة أسمن امرأة في العالم إيمان عبد العاطي بان الطبيب المعالج قد قضى على حلم اختها حيث نشرت مقطعا” مصورا عبر صفحتها على الفيس بوك تتهم فيه الطبيب الهندي موفي لكوالا بالرغبة في تسريحها من المستشفى مع نهاية الشهر الجاري، وعدم استكمال علاجها وانه كان يرغب في الشو فقط،  كما اضاف شقيقة أن إيمان عبد العاطي فقدت أكثر من 200 كيلوغرام خلال شهرين مؤكدا” أن ذلك لم يحدث بل فقدت 70 كيلو جرام فقط

اقرأ أيضا

أول رد من موفي لا كدوالا الطبي المعالج

حيث جاءت تصريح الطبيب الهندي المعالج لحالة إيمان عبد العاطي، عقب تصريحات شقيقتها واتهامه باستغلالها للشو الاعلامي فى عملية علاجها من السمنة، حيث علق قائلا” أن علمية العلاج مازالت مستمر وان العلاج اتي بثمار جديدة، واكمل العلاج جعلها تفقد كثيرا من وزنها في مدة قصيرة وبالتالي اين قكرة تسريحها التي يتم الترويج لها الان.

وعلق نحن في الهند انتابنا الكثير من الحزن لان اختها تقوم بترويج مثل تلك الأفكار في مصر الآن بعد ذلك المقطع ونشر صورة سيئة للمصريين عنا ولكن الحقيقة ستظهر كاملة في الوقت المناسب،