أديب: الأيام القادمة أيام صعبة “احنا شعب عيالة بتتقتل” ويلمح لأمر خطير بشأن سيناء والاستقلال الوطني وذلك بعد أيام من قول إعلامي آخر “الأيام الجاية أيام سودا”

لا ندري ما الذي تحمله لنا الأيام القادمة، ولكن القادم نتمنى أن يكون أفضل وأن يكون العام الجديد 2018 أفضل من الأعوام الماضية وأن تنعم مصر بالأمن والرخاء، ولكن بعض الإعلاميين وعلى رأسهم الإعلامي الشهير أحمد موسى مذيع قناة صدى البلد الفضائية قال منذ عدة أيام أن الأيام القادمة “سوداء” وعلينا أن نستعد من الآن، وأضاف أن هناك أزمة تلوح في الأفق بيننا وبين أمريكا، وأمريكا تستغل بعض الملفات  في مصر لمآرب شخصية لها، وأضاف أن الولايات المتحدة الأمريكية لن تنسى لمصر موقفها تجاه القدس والذي كان معارضاً لرغبة أمريكا، وأشار موسى إلى أن مندوبة واشنطن في مجلس الأمن قالت أنها لن تنسى لمصر موقفها وتقديمها قانون لمجلس الأمن يدين أمريكا بشأن القدس.

عمرو أديب

وبالأمس خرج الإعلامي عمرو أديب هو الآخر على قناة “أون إي” في برنامجه كل يوم، وأشار إلى نفس كلام أحمد موسى تقريباً وقال أن الأيام القادمة أيام صعبه، وأضاف أننا شعب فقير منذ زمن وليس هذا الفقر وليد اللحظة، فمنذ سنوات قليلة كنا نقف على طوابير العيش، وأضاف قائلاً “نحن شعب شاف الويل وولادنا لسه بيتقلوا لحد انهارده”، والظرف السئ ليس استثناء، فنحن شعب فقير “ومش عايشين في السهبللة وول عمرنا عايشين في وضع سئ ” وذلك على حسب قوله.

وبدأ أديب يلمح لأمور خطيرة، وبألفاظ قال عنها  هو أنها ألفاظ كبيرة، وقال أن الأيام القادمة الإرادة المصرية والاستقلال الوطن إما أن يتم فرضها أو لا، وأضاف كعادته دائماً ما نصه “الحته دي عايزينها وموضوع سينا دا نرجع فيه والـ100 مليار…” ولم يوضح عمرو أديب أكثر من ذلك.




اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني، وهو غير مطلوب للتعليق لكن يوفر لك وسيلة للتنبيه في حال قيام شخص بالرد على تعليقك.