“أبرزها فتح المساجد” الحكومة ترد على 7 شائعات متداولة تتعلق بفيروس كورونا

تسعى الدولة المصرية من خلال مؤسساتها المختلفة، إلى مواجهة الشائعات والتصدي لمروجيها؛ نظرا لما تحدثه الشائعات والمعلومات الكاذبة من إختلاط ولبس في أذهان المواطنين.                                             وقد إنتشرت في الآونة الأخيرة، 7 شائعات يتداولها رواد مواقع التواصل الإجتماعي، تتعلق بفيروس كورونا المستجد. وقد تم رصد هذه الشائعات من قبل المركز الإعلامي لمجلس الوزراء، حيث تم التأكد من عدم صحتها.                                                    وفيما يلي عرض لهذه الشائعات، ورد المركز الإعلامي لمجلس الوزراء عليها.

"أبرزها فتح المساجد" الحكومة ترد على 7 شائعات متداولة تتعلق بفيروس كورونا 1 12/4/2020 - 1:33 م

المركز الإعلامي لمجلس الوزراء ينفي شائعات تدور حول فيروس كورونا

• نفى المركز الإعلامي لمجلس الوزراء صحة ما يتردد حول إتخاذ الدولة إجراءات؛ لفتح المساجد ؛لصلوات الجماعة حتى الأن، وقال : إن هذا القرار مرهون بزوال سبب الإغلاق، وهو “إنتشار فيروس كورونا”.                          • نفى المركز الإعلامي إتخاذ  الدولة قرار بغلق الأسواق بمحافظات الجمهورية، وذلك من منطلق حرص الدولة المصرية، على توفير السلع الغذائية والإحتياجات الأساسية للمواطنين.

• كما أكد المركز أنه لا صحة لإي إحصائيات أو أرقام  يتم تداولها عبر وسائل التواصل الإجتماعي، بشأن أعداد  الإصابات و الوفيات بسبب فيروس كورونا، مشددا أن الإحصائيات اليومية تعلنها وزارة الصحة مساء كل يوم بشكل رسمي وتفصيلي.          • أوضح المركز الإعلامي أنه لم يتم تقليص المخصصات المالية التي بلغت 100 مليار جنيه، والتي وفرتها الدولة من أجل مواجهة فيروس كورونا.                                              • نفى المركز الإعلامي لمجلس الوزراء طرح أي لقاح بالصيدليات،   يعمل على علاج “فيروس كورونا”، أو الوقاية منه،   كما حث مجلس الوزراء المواطنين، بالإبلاغ عن أي صيدلية تزعم توافر لقاحات لعلاج فيروس كورونا لديها .

• أوضح المركز إلى آن البيانات التي تتعلق بتعقيم منشأة معينة، أو تطبيق حجر صحي على مجموعة من المخالطين  لحالة مصابة بفيروس كورونا، يجب أخذها من المصادر الرسمية، دون اللجوء إلى ما يتم تداوله على مواقع التواصل الإجتماعي.                            كما نفى وجود أي نقص في أجهزة الرعاية أو المستلزمات الطبية بالمستشفيات الحكومية، مؤكدا أن جميع المستشفيات  والوحدات تعمل بكفاءة عالية،   ولا ينقصها اي مستلزمات.


قد يعجبك أيضاً

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.