وزير الخارجية الروسي يحل بالجزائر تزامنا مع الذكرى ال60 للعلاقات بين البلدين

حل سيرجي لافروف وزير الخارجية الروسي أمس الاثنين في زيارة رسمية بالأراضي الجزائرية، حيث إنه من المنتظر إجراء محادثات ثنائية اليوم الثلاثاء الموافق 10/ 5/ 2022 مع نظيره الجزائري رمطان لعمامرة، وتأتي الزيارة الروسية تزامنا مع حلول الذكرى الستين لتأسيس العلاقات الدبلوماسية بين روسيا والجزائر.

وزير الخارجية الروسي يحل بالجزائر تزامنا مع الذكرى ال60 للعلاقات بين البلدين 1 10/5/2022 - 9:26 ص

وكان الرئيس الجزائري عبد المجيد تبون قد تلقى في وقت سابق، وقبل أقل من شهر من اليوم اتصالا من نظيره الروسي فلاديمير بوتين، وتبادلا معا أثناء المكالمة الهاتفية التهاني بمناسبة الذكرى الستين على تأسيس العلاقات الدبلوماسية بين الدولتين، وحلت روح الود والارتياح للتطور المسجل في التعاون بين البلدين في جميع المجالات، وصرحت الرئاسة الجزائرية حينها أن الرئيسين اتفقا على أهمية تبادل الزيارات الرفيعة المستوى بين المسؤولين في كلا البلدين، وضرورة الاجتماع للجنة المشتركة بين البلدين خاصة فيما يتعلق بالتعاون الاقتصادي.

وزير الخارجية الروسي يحل بالجزائر تزامنا مع الذكرى ا60 للعلاقات بين البلدين

وفيما يتعلق بالأزمة الأوكرانية، أشارت مؤسسة الرئاسة الجزائرية إلى أن تبون وبوتين قاما بتبادل الرؤى حول الوضع العالمي الراهن في ظل تصاعد الأزمة الأوكرانية، وكذلك تطورات الأوضاع السيئة فيما يتعلق بفلسطين المحتلة، وكذا الانتهاكات المتتالية على الأماكن المقدسة في القدس، وخاصة على الأماكن المقدسة الخاصة بالمسلمين.

جدير بالذكر أن هذه الزيارة الروسية للجزائر هي الأولى من نوعها منذ بدأ الحرب الروسية الأوكرانية في 24 فبراير الماضي، مما ساهم في حدوث حالة من الزخم الاعلامي الدولي حول تلك الزيارة في هذا التوقيت بالذات.


اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني، وهو غير مطلوب للتعليق لكن يوفر لك وسيلة للتنبيه في حال قيام شخص بالرد على تعليقك.