231 مصابًا منهم 12 بالرصاص الحي في مواجهات مع جنود الاحتلال

بعد القرار السافر الصادر من الرئيس الأمريكي يإعتبار القدس عاصمة للكيان الصهيوني، استمرت المظاهرات والاحتجاجات من الشعب الفلسطيني في كل المدن وخاصة في القدس والضفة الغربية، مع كل التشديد من عناصر الكيان الصهيوني المتواجدة بكثرة على المناطق الحدودية والمداخل.

و قد بدأت الاحتجاجات منذ إصدار هذا القرار الظالم من الرئيس ترامب ولا زالت متأججة ومستمرة، تحمل غضب الفلسطينيين على هذا القرار الذي يسلب منهم حق الوطن والانتماء، وأيضًا تعطلت المصالح واغلقت المحلات التجارية والجامعات والمدارس احتجاجًا على القرار، وتستمر المظاهرات منذ الصباح الباكر وحتى الليل، وتشمل الهتافات المنددة بالقرار الأمريكي وحرق الاعلام الأمريكية والإسرائيلية، وأيضًا حرق المتظاهرون صور ترامب، ورددوا عبارات غاضبة وأكدوا على حقهم الأزلي بعاصمتهم القدس.

231 مصابًا منهم 12 بالرصاص الحي في مواجهات مع جنود الاحتلال 1 10/12/2017 - 11:27 ص

و كانت نتيجة هذه الاحتجاجات اصابة 231 فلسطيني بالرصاص المطاطي الذي استخدمه جنود الاحتلال ومنهم 12 شخص أصيبوا بالرصاص الحي، وأيضًا استخدم الجنود الغاز المسيل للدموع لتفريق المتظاهرين مما أدى إلى حالات اختناق واغماء وسط المتظاهرين، واستخدم الجنود أيضًا الخيول في مهاجمة المتظاهرين ومطاردتهم وسط الشوارع، واعتقلت عدد منهم أيضًا. 

231 مصابًا منهم 12 بالرصاص الحي في مواجهات مع جنود الاحتلال 2 10/12/2017 - 11:27 ص

و يحدث هذا في ظل رفض الحكومة الفلسطينية استقبال نائب الرئيس الأمريكي كما كان مقررًا، وجاء هذا الرفض وسط تهديدات أمريكية وتلميحات بقطع المساعدات عن الشعب الفلسطيني، ولكن لم تتراجع الحكومة عن موقفها، أما عن المواقف العربية، فهي مشرفة على المستوى الشعبي بالمظاهرات والاحتجاجات التي لم تتوقف منذ اصدار ترامب لقراره، وكانت على مستوى أغلب العواصم العربية، أما على المستوى الرسمي فلا تزيد المواقف على التنديد والشجب، كما رأينا في البيان الختامي لإجتماع وزراء الخارجية العرب؛ الذي لم يزد عن دعوته للحكومة الأمريكية بالتراجع عن القرار الصادر، بيان لا يقدم ولا يأخر من دون افعال حقيقية.


قد يعجبك أيضاً

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.