وزارة الدفاع السورية تطلق خدمة إلكترونية جديدة: للاستعلام عن المطلوبين للخدمات الإلزامية والاحتياطية بالجيش

أطلقت وزارة الدفاع السورية اليوم خدمة جديدة إلكترونية، أونلاين لتقوم عن طريقها الاستعلام عن الخدمتين بالجيش السوري؛ وهما الخدمة الإلزامية والخدمة الاحتياطية، لذلك تم تفعيل هذه الخدمة الإلكترونية الجديدة في موقع الوزارة ـ وزارة الدفاع بالجمهورية العربية السورية ـ الرسمي، وهي خدمة تساعد المواطنين في الاستعلام والاطلاع على قائمة أسماء المطلوبين لأداء خدمتين وهما الإلزامية والاحتياطية بالجيش العربي السوري.

وزارة الدفاع السورية

خدمات إلكترونية من وزارة الدفاع السوري لمعرفة المطلوبين للخدمة بالجيش

اطلاق هذه الخدمة يُعد بمثابة إبلاغ رسمي لهؤلاء المطلوبين من أجل عمل مراجعة لشعب التجنيد الخاصة لهم وتدقيق الإعدادات بالسوق. لذلك أعلنت الوزارة عن البدء في تفعيل هذه الخدمة الجديدة في موقعها الرسمي للتعرف على أسماء الذين تم طلبهم لتأدية الخدمات العسكرية من إلزامية واحتياطية، ضمن صفوف الجيش السوري، واعتبرت الوزارة أن الخدمة هي رسميًا دعوة لتأدية الخدمات العسكرية بالجيش.

رابط موقع الخدمة الجديدة من وزارة الدفاع السوري

ننشر رابط الموقع الرسمي للوزارة، حتى يدخل على الصفحة المواطنين السوريين للتعرف على أسماء المطلوين للخدمات العسكرية وهو كما يلي:

وزارة الدفاع بجمهورية سورية

مع التنويه أن هذا الرابط لا يعمل الآن لأنه قيد الانطلاق، وحين يبدأ تفعيل الخدمة سيعمل الموقع ويبدأ المواطنين في الدخول للرابط الموضح أعلاه ويستعلموا عن الأسماء المدعوة لتأدية الخدمة بالجيش السوري.

سن أداء الخدمة الإلزامية من وزارة الدفاع السورية في الجيش

كانت الوزارة من قبل اشتعال واندلاع النزاع السوري الحالي، تلزم الشباب في سن الـ 18 بتأدية الخدمة العسكرية الالزامية في ضمن صفوف الجيش السوري؛

  • على أن تكون مدة أداء الخدمة بالجيش تتراوح من السنة والنصف للسنتين
  • وما يحدث من بعد انتهاء تلك المدة هو أنه يُمنح الشاب المؤدي لخدمته الإلزامية
  • رقم خاص به في الخدمة الاحتياطية
  • بحيث تتمكن السلطات من أن تستدعيه بأي وقت يحتاج له الجيش السوري
  • لكي ينضم إلى صفوف الجيش على الأخص في حالة الطواريء

تسريح الدورة 102 بأمر صدر عن الحكومة السورية

صدر في شهر أيار الماضي لعام 2018م ـ وهذا يعتبر من بعد مرور ثماني أعوام على الخدمة بصفوف الجيش السوري ـ صدر عن الحكومة السورية أمر إداري يفيد بعمل تسريح “الدورة 102″، وهو يتضمن كل الشباب للخدمة الاحتياطية والشباب المجندين إلزاميًا أو إجباريًا.

وصف الدورة 102

تعتبر الدورة 102 الدورة الأقدم ضمن دورات موجودة في الجيش السوري، وهي المحتفظ بعناصرها من غير تسريح للآن، وهم الذين قد كان طلبهم للخدمة الإجبارية والإلزامية تم منذ شهر مايو لعام 2010م، وقد كان من المفروض أن يتم تسريحهم من لدى الخدمة العسكرية في بداية ومطلع عام 2012م، ولكن إدارة الجيش السوري أبقت عليهم بداخل صفوف الخدمة بسبب اندلاع الحرب ونشأة النزاعات الأخيرة بالبلاد.

من الجدير بالذكر أنه قد خسر الجيش السوري بأثناء سنوات الحرب هذه، ما يزيد عن نصف الأعداد لديه، وهم يبلغ عددهم لـ 300 ألف جندي من جراء موتهم أو حتى إصابتهم أو حدوث انشقاق بينهم أو أنهم سافروا إلى خارج البلاد.