نانسي عجرم تخرج عن صمتها وترد على  ما تردد بشأن المثليين في حفلها بالسويد

ردت الفنانة اللبنانية نانسي عجرم بعد فترة صمت على منتقديها بشأن ما أثير حول حفلها الذي أقامته في السويد مؤخراً في بعض وسائل الإعلام التي تداولت أخبارًا تفيد بأن نانسي منعت دخول أعلام المثليين إلى حفلها، على الرغم من أن “الحفل جاء وسط احتفالات “أسبوع الفخر”، وهو أسبوع تقام فيه أكبر احتفالات داعمة للمثليين جنسيًا”، فقالت في تغريدة لها عبر حسابها على موقع التواصل الإجتماعي “تويتر”: “بعد الضجة التي أثيرت حول حفلي في السويد وما رافقه من اتهامات، يهمني توضيح نقطة أساسية جدًا، وهي أنني وإدارة أعمالي لا علاقة لنا على الإطلاق بموضوع أعلام المثليين، وأن إزالة الأعلام تم بقرار من منظم الحفل وليس منا أبدًا”.

نانسي عجرم تخرج عن صمتها وترد على  ما تردد بشأن المثليين في حفلها بالسويد 1 22/8/2018 - 2:40 م
تغريدة نانسي عجرم
تغريدة نانسي عجرم

سلسلة تغريدات نانسي عجرم حول أزمة المثليين بالحفل

وأضافت نانسي عجرم في سلسلة تغريدات موضّحة وردًّا على الانتقادات التي وُجّهت لها بشأن أزمة أعلام المثليين في حفلها بالسويد قائلة: “يهمني أيضًا أن أوضح لمرة واحدة وأخيرة أنني أحترم خيارات جميع الناس من دون أي تفرقة وتمييز، ولم أكن يومًا في موقع الإدانة أو الأحكام المسبقة لأي كان، خصوصًا أن الحياة الشخصية أمر يتعلق بالإنسان نفسه ولا علاقة لأحد به، وواجبنا أن نحترم ذلك”.

تغريدة نانسي عجرم
تغريدة نانسي عجرم

وفي تغريدة أخرى قالت عجرم: “آسفة لأن يأخذ الموضوع هذا الحيز الكبير من الاهتمام لأنه أثر على بعض أصدقائي المقربين أيضًا، وكل الهدف منه تصويري أنني في مواجهة مجموعة من الناس، أحب الجميع وأحترم الجميع وأكثر من ذلك لن أقول في هذا الموضوع وشكرًا”.