مهر عروس موريتانية يشعل مواقع التواصل الإجتماعي

انتشرت العنوسة في مصر والعالم العربي  في الآونة الأخيرة، وذلك بسبب زيادة تكاليف الزواج وزيادة المهور على الشاب الأمر الذي جعلهم يعزفون عن الزواج بسبب ضيق ذات اليد في ظل الحياة الإقتصاية الصعبة التي يعاني منها الكثير.وأثار مهرعروس موريتانية اهتمام العديد من مواقع التواصل الإجتماعي حيث طلب والد العروس من العريس مهرا فريدا من نوعه وأصر على كتابته في عقد الزواج وكان هذا الطلب هو ” مليون صلاة على النبي صلى اله عليه وسلم “.

مهر عروس موريتانية

يحمل العريس شهادة جامعية ولكنه لم يحصل على وظيفة دائمة بعد، الأمر الذي دفع الأب إلى التنازل على المهر المادي مراعياً لظروفه المادي وعندما أعلن والد العروس في يوم الخطبة  مهر ابنته الذي اختاره لها هو” مليون صلاة على النبي صلى الله عليه وسلم ” تفاجأ الحضور من هذا  المهر الغريب.

وقد أثار هذا المهر الفريد جدلا واسعا في مواقع التواصل الإجتماعي وانقسام ما بين مؤيد ومعارض له فقد رأى البعض أن تخفيف المهر أو التنازل عنه  يساهم بشكل كبير في القضاء على العنوسة المنتشرة هذه الأيام  ودعوا إلى تطبيق هذه الفكرة  في الواقع، ولكن المعارض يرى أن التنازل عن المهر هو تفريط في حق المرأة وخاصة إذا تعرضت للطلاق لا قدر الله.

الجدير بالذكر أن انتشار نسبة العنوسة في المجتمع الموريتاني يرجع إلى اشتراط معظم الموريتانيات ” لا سابقة ولا لاحقة وإلا أمرها بيدها” وهذا الشرط يمنح للزوجة الحق في الطلاق إذا اكتشفت أن زوجها كان متزوج قبلها أو تزوج عليها، الأمر الذي دفع الأئمة في المساجد للدعوة بتخفيف المهور وحث النساء على قبول التعدد في الزواج والتنازل على شرط ” لاسابقة ولا لاحقة” ولكن هذه الدعوات لم تؤتي ثمارها عند الغالبية العظمى


قد يعجبك أيضاً

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.