منتظر الزيدي الصحفي الذي اشتهر بضرب الرئيس الأمريكي بوش بالحذاء هل تذكرونه؟ إليكم هذا الخبر الصاعق عنه

يعد الصحفي العراقي منتظر الزيدي من أبرز رجال الصحافة العراقية ورمز من رموز مناهضة الاحتلال الأمريكي للعراق وخاصة عندما قام بقذف الحذاء الذي كان يرتديه في وجه الرئيس الأمريكي بوش في ديسمبر عام 2008 وقال له “هذا أخر وداع ” ومنذ ذلك اليوم أشتهر منتظر الزيدي حين نشرت جميع الصحف ووسائل الإعلام هذا الحدث الهام في نفس كل عراقي تجاه الاحتلال.

منتظر الزيدي الصحفي الذي اشتهر بضرب الرئيس الأمريكي بوش بالحذاء هل تذكرونه؟ إليكم هذا الخبر الصاعق عنه 1 25/11/2016 - 6:48 م

15133990_10210765110753707_1982248312_o-1

الجدير بالذكر:

من جهته، لم يعلّق أن الزيدي لم يعلق على ما نشرته مطلقته بشكل مباشرو لكنه كتب في نفس الوقت على حسابه وصفحته في موقع التواصل  “فيسبوك” وقال:
15152348_10210765116913861_1814271631_o

المعروف أن منتظر الزيدي كان قد تزوّج ياغي بعد أن قصة حب كبيرة، وكانت طالبة تدرس في الجامعة اللبنانية، ولديه  منها طفلة اسمها “أميديا”.