مقتل على عبد الله صالح

أكدت الآنباء الواردة من صنعاء مقتل الرئيس اليمني المخلوع على عبد الله صالح  رئيس حزب الموتمر الشعبي العام على أيدي مليشيات الحوثي وقد أفاد قيادي في حزب المؤتمر أن على عبد الله صالح كان متوجه إلي مديرية سنحان التابعة للعاصمة اليمنية صنعاء فاراَ من الإشتباكات العنيفة التي وقعت بين قواته والمليشيات التابعة لجماعة الحوثي ولكن قامت الميليشيات بتوقيف موكبه المتجه إلي مسقط رأسه سنحان وذلك على مسافة 40 كيلو متر من صنعاء وأقتادوه إلي مكان مجهول وقاموا بإعدامه رميا بالرصاص وقام الحوثيون بنشر صور لجثة على عبد الله صالح لتؤكد بشكل قاطع الأخبار المتداولة بشن مقتله.

مقتل الرئيس المخلوع على عبدالله صالح
تأكد مقتل على عبدالله صالح

الجدير بالذكر أن الحوثيون قاموا بتفجير منزل على عبد الله صالح الكائن في قرية الدجاج شمال العاصمة اليمنية صنعاء، والمنزل قريب من وكالة سبأ اليمنية للأخبار والخاصعة لسيطرة الحوثيين وشهدت العاصمة اليمنية صنعاء إشتباكات عنيفة بين مليشيات الحوثي والقوات التابعة للرئيس المخلوع على عبد الله صالح راح ضحيتها أكثر من 240 قتيلا وهو ما دفع قيادات حزب المؤتمر الشعبي العام إلي دعوة اليمنيين للخروج في الشوارع للتظاهر ضد ” العمليات الإجرامية لجماعة الحوثي “، تأتي هذه التطورات الخطيرة بعد إعلان على عبد الله صالح ترحيبه بالحوار مع دول التحالف العربي والدعوة إلي فتح صفحة جديدة وطي صفحة الحرب وهو الأمر الذي إستفز قيادات جماعة الحوثي وأعتبروه بمثابة إنقلاب من جانب على عبد الله صالح وإنتهاء للتحالف القائم بينهما.


قد يعجبك أيضاً

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.