ضابط بجيش الاحتلال يفجر مفاجأة بخصوص الحرب في سوريا

أسلحة أمريكية مع حزب الله

أعلن ضابط كبير في جيش الاحتلال الإسرائيلي، في لقاء له مع أحد الجرائد الإسرائيلية، اليوم الأربعاء، أنه هناك معلومات استخباراتية لجيش الاحتلال، أن قوات حزب الله تحارب في سوريا بأسلحة أمريكية الصنع، حصل عليها من الجيش اللبناني.

مفاجئة من ضابط اسرائيلي عن الحرب في سوريا

وأضاف الضابط الذي رفض ذكر اسمه، أن إسرائيل سلمت الإدارة الأمريكية أدلة مصورة، على استخدام ناقلات الجند الأمريكية الصنع من قبل مقاتلي حزب الله على الجبهة السورية.

وأضاف الضابط، أنه لم يتسنى لإسرائيل معرفة كيف حصل حزب الله على ناقلات الجنود الأمريكية، ويعتقد أن الأمر تم وفق صفقة بين حزب الله والقوات المسلحة اللبنانية، مؤكدًا أن حزب الله عزز قبضته على المؤسسات الوطنية في لبنان، من بينها الجيش اللبناني.

تعاون بين حزب الله والجيش اللبناني

ووفقًا لما ذكره ضابط جيش الاحتلال، أن التعاون بين الجيش اللبناني وحزب الله وصل ذروته في الوقت الحالي، لدرجة أن الجيش اللبناني وحزب الله ينفذون دوريات مشتركة على الحدود الإسرائيلية اللبنانية، ويتبادلون المعلومات الاستخباراتية، وأن حزب الله يوجه الجيش اللبناني عن أماكن بناء نقاط المراقبة على الحدود.

وتعد لبنان خامس دولة على مستوى العالم في استيراد الأسلحة الخفيفة والمتوسطة والمدرعات من الجانب الأمريكي، بما فيها ناقلة الجنود “M-113″، والدبابة “M-60″، وكان أخر الصفقات التي عقدت في أغسطس الماضي مع إدارة أوباما، بقيمة 50 مليون دولار، ضمت 50 ناقلة جند جديدة، و40 قطعة مدفعية، لمواجهة الجماعات المتطرفة.

والجدير بالذكر أن قوات حزب الله خسرت ما يقرب من 1700 من أعضائها، على مدار السنوات الست الماضية، خلال قتالها في الحرب الأهلية الدائرة في سوريا، إلى جانب قوات الأسد، وقوات الحرس الثوري الإيراني.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.