مذيعة التليفزيونى الكورى تعلن ما يظنه المشاهدين بداية الحرب العالمية الثالثة

المذيعة الكورية الشمالية الأشهر Ri Chun-hee أعلنت أمس الأحد عن إجراءات كوريا الشمالية لتجربة نووية سادسة، الأمر الذي ظنه المشاهدين بداية للحرب العالمية الثالث، نظراً لاندفاع المذيعة الشهيرة في الحديث وفي نبرة صوتها التي ظنّ من يسمعها بأن هناك حدث جلل قد حصل.

مذيعة التليفزيونى الكورى تعلن ما يظنه المشاهدين بداية الحرب العالمية الثالثة 1 4/9/2017 - 10:15 م

وقد لفتت الآنظار بعد التجربة النووية بالأمس التي أثارت ذعر العالم أجمع، وخاصة جيرانها من كوريا الجنوبية والصين واليابان وروسيا، والتي أسفرت تجربتها عن زلزال بقوة 6 درجات شعر به سكان كوريا وبعض أجزاء من الصين.

المذيعة الشهيرة “رى شون هى” اعتادت أن تظهر على التليفزيون الكورى وخلفها فوهة بركان جبل “بايكتو” والتي اعتبرتها الديكور المناسب لها، وبصوتها المزلزل حين تذكر التهديدات النووية والباليستية للزعيم الكورى كيم جونج أون.

ولدت المذيع ةالشهيرة في مقاطعة جانجون بوسط جوريا الشمالية من عائلة فقيرة ودرست فنون المسرح والسينما، حتى تم اختيارها مذيعة للأخبار في التليفزيون المركزى الكورى، وخلال سنوات قليلة أصبحت أكبر المذيعين، وقد بكت كثيراً حين أذاعت وفاة كيم ايل سونج مؤسس كوريا الشمالية، وأبكت الملايين معها.

وعن ردود أفعال المجتمع الدولى تجاه ما نشرته كوريا الشمالية عن تجربتها النووية السادسة :

– حذرت الولايات المتحدة من أنها ستستخدم كل إمكانياتها إذا ما واصلت كوريا تهديداتها لواشنطن في إشارة إلى استخدام السلاح النووى إذا وصل الأمر لذلك.

– بينما أكدت روسيا أن الحل الوحيد للأزمة هو حل دبلوماسى وسياسى وليس استخدام لغة التهديد والعقاب.

– كوريا الجنوبية أعلنت بضرورة مواجهة تجارب كوريا الشمالية بأقوى رد فعل ممكن وضرورة فرض مجلس الأمن لعقوبات جديدة عليها.

– الرئيس الفرنسى ماكرون، دعا لسرعة الرد بأكبر قدر ممكن من الحزم.

– بينما أشار رئيس الوزراء اليابانى إلى جمع وتحليل المعلومات الاستخباراتية لتقديمها أولاً إلى الشعب اليابانى، والتعاون مع الحلفاء لحل الأزمة.