منتظر الزيدي الذي ضرب بوش بحذاءه يضرب زوجته مجدداً وتم رفع دعوه قضائيه عليه

نعرف جميعاً من هو منتظر الزيدي، فهو اعلامي عراقي مشهور جداً خاصه بعض واقعه ضربه للرئيس الامريكي “جورج بوش” أثناء حواراه الذي كان في العراق، حيث قام منتظر الزيدي استخدام القهوة ولم يبالي للجمع وخاصه قوات الامن، حيث قام برفع الحزاء وقام بإلقائه على الرئيس الامريكي وسط حاله من الذهول من المتوآجدين، وسرعان ما تم الامساك به وتهدئته.

واليوم معنا خبر جديد عن منتظر الزيدي، فمن الوآضح أنه يحب العنف، حيث فجرت طليقته اللبانيه الحسناء وتدعي ” مريم مالك ياغي” ونشرت صوره لوجهها وهو ملطخ بالدماء على صفحتها على الفيسبوك وواضح على وجهها آثار التعذيب، وقد إتهمت زوجها وهو من تسبب لها في ذلك بسبب عنفه وعصبيته.

ولم تكتفي “مريم ياغي” الكتابه على الفيسبوك بل رفعت قضيه على زوجها منذ شهرين وحولت القضيه إلى قضيه رأي العام وأثبتت أنه ليس أهلاً للخصوصيّة وللحفاظ على السّريّة، والجانب الاخر بالنسبه “منتظر الزيدي” قال أنه فعل هذا بسبب زوجته اقامت علاقه مع رجل آخر.


اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني، وهو غير مطلوب للتعليق لكن يوفر لك وسيلة للتنبيه في حال قيام شخص بالرد على تعليقك.

تعليق 1
  1. غير معروف يقول

    لم يتم ارفاق اي دليل على الكلام مما يدل علي الكذب