لماذا تدفع أمريكا مليون دولار مقابل معلومات عن حمزة بن لادن

رصدت الولايات المتحدة عبر برنامج المكافآت الخاص بالإرهاب في وزارة الدفاع الأمريكية، مبلغًا يصل إلى مليون دولار، للحصول على معلومات عن مكان وجود حمزة بن لادن. وكذلك؛ بموجب إجراءات الأمم المتحدة، يتعين على الدول الأعضاء تجميد أصول حمزة بن لادن، والتأكد من أنه غير قادر على استخدام الدول الأعضاء كنقطة سفر.

حمزة بن لادن

وصف برنامج المكافآت الخاص بالإرهاب في وزارة الدفاع الأمريكية، حمز بن لادن على تويتر بأنه “زعيم ناشط في القاعدة” هدد بشن هجمات ضد الولايات المتحدة وحلفائها”.

وبحسب وزارة الخارجية، فإن تهديدات حمزة بن لادن موجودة على الإنترنت بالصوت والصورة، حيث دعا أتباعه إلى الانتقام من مقتل والده في باكستان عام 2011 على يد القوات الخاصة الأمريكية.

حمزة بن لادن زعيم القاعدة الجديد

لماذا تدفع أمريكا مليون دولار مقابل معلومات عن حمزة بن لادن 1 1/3/2019 - 11:59 ص

وتشير تقارير الإدارة الأمريكية إلى أن الوثائق التي تم العثور عليها في مقر بن لادن، تشير إلى أنه كان يقوم بتجهيز حمزة  لتولي قيادة تنظيم القاعدة.

البداية في 5 يناير 2017، قامت وزارة الخارجية الأمريكية بإدراج حمزة بن لادن كإرهابي عالمي مخصص وفقًا لأمر تنفيذي رقم 13224. وصرحت أن  حمزة “يمثل وجها جديدا لتنظيم القاعدة، له علاقة مباشرة بمؤسس التنظيم، وهو رجل مفوه وعدو خطير.

ونتيجة لذلك، تم تجميد جميع أصول حمزة بن لادن في الولايات المتحدة.

مراحل ظهور اسم حمزة بن لادن في التنظيم

ظهر حمزة في الدعاية الجهادية منذ نوفمبر 2001 في فيديو بث على موقع تابع للقاعدة، وفي الفيديو قرأ حمزة قصيدة تمدح فيها أمير طالبان الملا عمر.

كما ظهر حمزة في شريط فيديو للقاعدة في عام 2005 تحدث فيه عن الأفغان ومهاجمة الجنود الباكستانيين. في عام 2008  ظهر حمزة في فيديو للقاعدة مع والده، دعا الشباب – لتشكيل خلايا جهادية صغيرة محلية و”تسريع تدمير” الدول التي عارضت القاعدة.

في تسجيل صوتي نشره تنظيم القاعدة في 14 أغسطس / آب 2015، أعلن زعيم الجماعة أيمن الظواهري عن عضوية حمزة الرسمية في التنظيم، واصفاً إياه بأنه ابن أسد الجهاد – وفي نفس التسجيل – تعهد حمزة بالولاء للظواهري وزعيم حركة طالبان الملا عمر، وحث أعضاء التنظيم على شن هجمات ضد أهداف أمريكية ويهودية في واشنطن العاصمة ولندن وباريس وتل أبيب.

كما أشاد بنضال حسن منفذ حادثة فورت هود لعام 2009، وكذلك تفجيرات ماراثون بوسطن 2013.

 حمزة بن لادن

حمزة بن لادن من مواليد 1989، أمه خيرية صابر، ثالث زوجات أسامة بن لادن، وتزوج حمزة ابنة “محمد عطا” واحد من منفذي هجمات 11 سبتمبر/ أيلول 2001.

ويعتقد أن حمزة ووالدته وبعض أفراد أسرة بن لادن انتقلوا إلى إيران في أعقاب هجمات 11 سبتمبر 2001.


قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.