للمرة الثالثة.. مصري ينهب أموال داعش ويهرب وداعش تبحث عنه في كل مكان وتعرض مكافأة مالية كبري لمن يبلغ عنه

في موقف يتكرر للمرة الثالثة، قام أحد التابعين لتنظيم داعش الأرهابي، وهو أبويوسف المصري وهو مصري الجنسية، وكان يعمل أمير الزكاة لدي التنظيم، بنهب 3 ملايين دولار  وهرب بها ولم يستطع التنظيم القبض عليه.

وما زال تنظيم الدولة الأسلامية بالعراق والشام المعروف إعلاميا بأسم “داعش”، يبحث عن أبويوسف المصري في كل مكان، بل أنه قد قام بوضع مكافاة كبيرة جداً لمن يقوم بالتبليغ عنه، حيث يري التنظيم أنه قد سرق أموالهم وهي ليست  من حقة ويريدون أستردادها وقتله.

وتلك هي المرة الثالثة التي يتعرض فيها التنظيم لنفس الحالة، حيث أحد الأشخاص ويدعي أبوالوليد المصري وهو مصري الجنسية أيضاً، بالفرار من التنظيم الأرهابي الذي يتركز في العراق والشام، وأخذ مبلغ 15 مليون دولار، ولم يستطع التنظيم القبض عليه وأستردادهم.

كما فر ي في وقت سابق أبوعبيدة المصري وهو مصري أيضاً، والذي كان مسؤول عن ديوان الزكاة في جميع الميادين التي يسيطر عليها تنظيم الدولة الإسلامية بالعراق والشام “داعش”، ومعه مبلغ كبير قد سرقه من التنظيم ولم يستطعيوا القبض عليه ولا إرجاع أموالهم.


اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني، وهو غير مطلوب للتعليق لكن يوفر لك وسيلة للتنبيه في حال قيام شخص بالرد على تعليقك.

تعليق 1
  1. حيدر السوداني يقول

    والله وعملوها الكدعان …