لبنان على قائمة أكثر الدول العربية فسادا، ومصر في المنتصف

نشرت منظمة الشفافية الدولية تقريرا عن حجم الفساد في تسع دول عربية، حيث نشرت ترتيبا ضم أكثر دول عربية تشهد أنظمتها فسادا كبيرا، وجاء على رأس تلك الدول لبنان، على الرغم من بعض المشاكل السياسية التي تعيش فيها بعض هذه الدول.

وجاء في التقرير إلى أنه أكثر من 61 % من شعب هذه الدول يرون أن الفساد في انتشار كبيرا ويزداد يوما بعد يوم، وتختلف البيانات بحسب كل دولة عن الأخرى، وأما عن هذه الدول التسع فهي، لبنان، تونس، الأردن، فلسطين، مصر، السودان، المغرب، الجزائر، اليمن.

ويعتقد حوالي 92 % من الشعب الللبناني أن الفساد ازداد بشكل كبير للغاية، بينما تقل النسبة في اليمن إلى 84 %، وفي الأردن إلى 75%، وفي مصر 28%، بينما 26% في الجزائر، واعترف حوالي 77% من الذين أبدوا رأيهم في اليمن بأنهم دفعو رشوة مقابل أحد الخدمات، بينما في مصر كانت النسبة 50%، مقابل 9 % في تونس، و4% في الأردن، ويقر أغلب المستطلعين لهذه الدول بأن الحكومات الخاصة بهم لا تقم بأي عمل إيجابي من شأنه مكافحة الفساد، وما هي إلى جهود لا تذكر لمكافحة الفساد.

واعتبرت المنظمة الدولية أن الوضع في لبنان مقلق بسبب تعمق الأزمة السياسية هنالك، خاصة في ظل خلو منصب الرئاسة من موقعه لمدة عامين تقريبا، بالإضافة لعدم القيام بأية انتخابات تشريعية منذ عام 2009.

بينما أثنى التقرير على دولة تونس حيث وصفها بأنه الدولة الوحيدة التي نجحت ثورتها ولم تنجر إلى الفوضى أو الديكتاتورية من بين كافة دول الربيع العربي، حيث وضعت كورالي برينج آمالها على تونس للخروج من بين هذه القائمة والنهوض بشكل أكبر بنفسها، خاصة وأن الكثير من الشعب التونسي بات مؤمنا بأنه يستطيع القيام بالحرب ضد الفساد، فهم يؤمنون بأن شخصا عاديا يستطع إحداث فرقا كبيرا، وعلى الرغم من ذلك فبحسب استلاطع آراء التونسيين فإنهم يرون أن عمل الحكومة سء بنسبة 62%، بينما نسبة 64% ترى أن الفساد يزداد.


قد يعجبك أيضاً

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.