لاجئ سوري يفقد حياته على الحدود بين بولندا وبيلاروسيا وسط أزمة سياسية

أعلنت قوات الأمن البولندية إنها عثرت على جثة لشاب سوري الجنسية من دون التعرف على أسباب الوفاة الحاصلة بالقرب من الحدود البيلاروسية في إحدى الغابات التي تقع قرب الحدود الفاصلة بين كل من بولندا وبيلاروسيا وذلك ضمن إطار أزمة اللاجئين العالقين الأمر الذي يؤي إلى حدوث أزمة جيو سياسية كبيرة.

لاجئ سوري يفقد حياته على الحدود بين بولند وبيلاروسيا

مُعظم اللاجئين عالقين في منطقة كوزنيكا ومنها يحاولون العبور إلى بولندا ومنها إلى دول الاتحاد الأوربي، وفي سياق متصل قام أكثر من 200 مهاجر بمحاولة تخطي الحدود نحو بولندا، وقام حرس الحدود باعتقال بعض الأشخاص ممن ساعدوا على مثل هكذا خروقات للحدود حسب زعمهم.

مُعظم القادمين من أجل العبور هم من الشرق الأوسط وآسيا، فيما وصف ماريوس كامينسكي وزير الداخلية البولندي أن محاولات تجاوز الحدود هي عمليات هجوم على الاتحاد الأوروبي.


تابع نجوم مصرية على أخبار جوجل
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني، وهو غير مطلوب للتعليق لكن يوفر لك وسيلة للتنبيه في حال قيام شخص بالرد على تعليقك.

تعليق 1
  1. غير معروف يقول

    مرحبا آنا من االحواز