كاميرات المراقبة تكشف عن مفاجأة في حادث مقتل بطلة مصر في المصارعة (ريم مجدي)

منذ أيام قليلة لقيت بطلة مصر للمصارعة النسائية مصرعها بعد تعرضها لحادث سير مروع على طريقة الإسماعلية، وذلك أثناء عبورها لهذا الطريق، حيث قامت إحدى السيارات بصدمها والهروب سريعا، وهذا بالفعل ما أدلى به والد الضحية في التحقيقات أمام النيابة العامة، ولكن النيابة العامة كلفت أجهزة البحث الجنائي في البحث حول ملابسات هذا الحادث.

وتمكنت بالفعل أجهزة البحث الجنائي من اكتشاف معلومات وأدلة جديدة جعلت النيابة العامة تفتح التحقيق في الحادث من جديد، وتقوم أيضاً بالتحفظ على والد (ريم مجدي)، وذلك بعد قيام فريق البحث الجنائي بفحص كاميرات المراقبة في أحد المحلات القريبة من مكان الحادث، وبعد الفحص تبين وجود مفاجأة كبرى، حيث تبين من الفحص عدم وجود أي حوادث سير في الطريق الذي أخبر والد الضحية أن الحادثة وقعت فيه.

وبسؤال أسرتها تبين أن هناك مشادة كلامية وقعت بين ريم ووالدها أثناء التدريب، وقام والدها بصفعها أكثر من مرة وذلك لعدم تركيزها في التدريب، وبعد انتهاء التدريب وأثناء العودة للمنزل قام الوالد بتعنيفها أكثر من مرة، فقامت الفتاة بفتح باب السيارة وألقت بنفسها منها قبل الوصول للمنزل.


اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني، وهو غير مطلوب للتعليق لكن يوفر لك وسيلة للتنبيه في حال قيام شخص بالرد على تعليقك.