قيادي سابق بالمخابرات الحربية يكشف حقيقة العثور على مليارات الدولارات بجبل الحلال

تعتبر منطقة جبل (الحلال) بشمال سيناء من أكثر المناطق التي كان يستخدمها الإرهابيين في الإعداد للعمليات الإرهابية التي كانوا يقومون بها داخل مصر، كما تعتبر هذه المنطقة الغامضة مركزا لتدريب هذه العناصرالإرهابية، حيث طبيعة هذه المنطقة والجبال المحيطة بهد تجعلها بعيدة كل البعد عن جميع الأعين، لكن قوات الأمن والجيش المصري قامت منذ أيام قليلة بالهجوم على هذه المنطقة للكشف عما يحدث بها، واستطاع الجيش المصري أن يسطر في هذا الهجوم على هذه المنطقة ملحمة تاريخية تضاف إلى سجلاته، حيث استطاع الجيش المصري بمساعدة بعض قوات الأمن القضاء على جميع الإرهابيين المتواجدين بالمنطقة.

العثور على مليارات الدولارات بجبل الحلال

وعقب هذا الهجوم انتشرت الكثير من الأخبار على الكثير من مواقع التواصل الاجتماعي والفيس بوك، الني تؤكد أن الجيش المصري قد وجد أثناء هجومه على جبل الحلال مليارات الدولارات والتي تقدر ب 600 مليون دولار ومجموعة من الضباط الأمريكان، وهذا ما أثار دهشة الكثير، والجميع الآن يتسائل عن مدى صحة هذه الأخبار.

هذا وقدكشف اللواء (تامر الشهاوي) القيادي السابق بالمخابرات الحربية والنائب البرلماني عن مفاجأة من خلال تدوينه له على حسابه الخاص على الفيس بوك، حيث نفي سيادته كل هذه الأخبار قائلا (هذه الأخبار عارية تماما من الصحة)، كما قام سيادته بتوجيه رسالة للشعب المصري قال فيها (رسالة (وعي) بشأن جبل الحلال؟.. لا صحة إطلاقًا لكل ما ينشر على صفحات التواصل من العثور على مليارات الدولارات وضبط ضباط استخبارات أجانب أثناء تطهير منطقة جبل الحلال بشمال سيناء،  المعلومات الخاصة بعمليات القوات المسلحة بشمال سيناء ذات درجة سرية ويعلن عن تفاصيلها على الموقع الرسمي للقوات المسلحة فقط دون غيره)


اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني، وهو غير مطلوب للتعليق لكن يوفر لك وسيلة للتنبيه في حال قيام شخص بالرد على تعليقك.