فيديو مؤثر لثلاثة شباب سودانيين يوثقون لحظاتهم الأخيرة وهم تائهين في الصحراء

تداول رواد مواقع التواصل الاجتماعي فيديو مؤثر يرصد الساعات الأخيرة لثلاثة شباب تائهين في الصحراء، الفيديو نقلته صفحة “هيئة المشاهير” على “تويتر” لشاب يتحدث بشكل يائس بعد أن تقطعت به الأسباب، وانتهت المياه والمواد الغذائية التي كانت لديه هو ورفاقه بسبب تعطل السيارة التي تقلهم في صحراء ليبيا الشاسعة.

لحظات أخيرة قبل الرحيل

وأوضح الشاب الذي عُثر على الفيديو بهاتفه المحمول، أنهم فقدوا كل شيئ خلال الأيام التي تعطلت بها السيارة، وأنه خلال تسجيله للمقطع قد مر عليه ثلاثة أيام بدون مياه أو طعام في المنطقة الواقعة بين الحدود الليبية والنيجر وتشاد، وطالب من يجد هذا الفيديو أن يبلغ أهله ويدعوا لهم بالرحمة.

وأختتم الشاب تسجيله بقوله “المياه ضعيفة من يوم الثلاثاء واليوم الخميس آخر حلقة، أتمنى من الأصحاب والإخوان والأهل يدعون لنا بالثبات إن شاء الله .. الله يسامح الجميع إن شاء الله”.

ويعتبر الطريق الذي سلكه هؤلاء الشباب من أكثر الطرق خطورة من حيث ندرة المياه به وصعوبته حيث يقطع مئات الأميال في صحراء قاحلة تماماً، وينتقل الكثير من السودانيين الباحثين عن عمل بدولة ليبيا إلى هذا الطريق للوصول إلى المناطق المأهولة في ليبيا للعمل بأي حرفة لتوفير دخل لهم ولأسرهم، مما يعرضهم للموت عطشاً وجوعاً تائهين في الصحراء.


اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني، وهو غير مطلوب للتعليق لكن يوفر لك وسيلة للتنبيه في حال قيام شخص بالرد على تعليقك.

تعليق 1
  1. غير معروف يقول

    الله يرحمهم ويلعن حكامنا الذين اضطروا شبابنا للهجرة بحثا عن الرزق