فضيحة كذب بشار الجعفري في مجلس الأمن

حصري – عرض مندوب النظام السوري بشار الجعفري في مجلس الأمن صورة لاثبات أن جيش نظامه يساعد المدنيين في حلب، ولكن هذه الصورة انتشرت في الأيام الأولى من بدء دخول الجيش العراقي مدينة الموصل لتحريرها من تنظيم داعش الارهابي.

فضيحة كذب بشار الجعفري في مجلس الأمن 1 16/12/2016 - 2:16 ص

وتظهر الصورة مساعدة مقاتل من القوات المنطوية في الجيش العراقي لامراة من الموصل عبر انزالها من العربة ركوبا على ظهره، ودائما ما يعتاد مؤيدي نظام الطاغية خلق الأكاذيب وايجاد مبررات للتغظية على الجرائم التي ترتكب.

فحتى بشار الأسد نفسه دائماً ما يظهر وهو يحاول اخفاء القلق الذي لا يفارقه وعيناه اللتان لا تغمض لهما جفن خشية من مواجهة مصيره المحتوم كمصير أي طاغية يقتل شعبه، وآخرها عندما ظهر الأسد في احتفال بمناسبة مولد النبي أثناء تأدية الصلاة وبجواره مفتي سوريا أحمد حسون،  وكان الأسد لا يستطيع الثبات عند تأديته الصلاة شكلا وصار يهتز ويتمايل يمينا وشمالا، نتيجة محاولة اظهار نفسه في غير صورته الحقيقية اذ يحاول جاهدا اخفاء ملامح وجهه القلقة خوفا من الاغتيال.

كما أن الصحفيين الاجانب الذين يقومون بعمل مقابلات مع بشار الأسد يتم بالتنسيق مع الجهة الاعلامية من مكتب الرئيس اذ هم من يبادرون بالاتصال بهم من اجل عمل لقاءات مقابل مبلغ كبير وذلك في محاولة لترويج أن هناك رئيسا يقود دولة ويمتلك جيشا نظاميا وان ما يجري فقط هو محاربة الارهاب.


قد يعجبك أيضاً

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.