فجر السعيد وصحف: أنباء عن وفاة الرئيس الجزائري في سويسرا أثناء علاجه

تناولت المواقع الاخبارية ووكالات الأخبار  خبر عن وفاة الرئيس الجزائري عبدالعزيز بوتفليقة، منذ قليل وذلك خلال علاجه في سويسرا وهو ما ذكرته معظم مواقع الأخبار المصرية مثل الفجر والدستور وذلك نقلا عن صحيفة سويسرية.

فجر السعيد وصحف: أنباء عن وفاة الرئيس الجزائري في سويسرا أثناء علاجه 1 17/11/2015 - 2:36 ص

وكان الرئيس الجزائري عبدالعزيز بوتفليقة يتلقي العلاج في مستشفى في سويسرا، وكان يعالج قبل ذلك في مستشفى “فال دوجراس العسكري”، بفرنسا وعندما تدهورت صحته وذلك بسبب تقدمه في السن.

والرئيس الجزائري عبدالعزيز بوتفليقة يبلغ من العمر 75 عاما وحكم الجزائر فترات رئاسية طويلة، وكانت الصحيفة السويسرية وتدعي “الين جوليس”، نقلت خبرها  من مصادر طبية خاصة بانه مات سريرا.

واوضحت جريدة مصرية وهي “الفجر”، نقلا عن مصادر صحفية جزائرية بانها استطاعت أن تتواصل مع شخصيات مسئولة داخل القصر الرئاسي الجزائري تؤكد صحة الخبر وأن عبدالعزيزبوتفليقة قد توفي.

وكان الرئيس الجزائري عبدالعزيز بوتفليقة يعاني من سرطان المعدة وكان يعاني اغماء مفاجئ والذي استمر معه أكثر من اسبوع.

وكان نشطاء مواقع التواصل الاجتماعي في دولة الجزائر نشروا الخبر الذي يؤكد تلك المعلومة بان الرئيس الجزائري مات.
وهناك حالة من التكتم على الخبر في السلطات الجزائرية وليس هناك أي رد فعل على ما نشرته الصحيفة السويسرية، ومن جانب أخر نشرت الصحفية الكويتية فجر السعيد تدوينة تؤكد فيه الخبر.

تدوينة فجر السعيد

وعلى الجانب الأخر تدأول البعض يؤكدون أن الخبر شائعة وتكرر بنفس الصيغة سابقا في إحدى المواقع دون تأكيدات، ولكن كان يجب علينا إيصال المعلومة للقراء بكافة جوانبها، وحتى الآن لم يتم الاعلان رسمياً عن صحة الخبر من قبل الرئاسة الجزائرية.



عرض التعليقات (1)